Thursday, 06 October 2022 04:09 GMT

الكويت - إعادة انتخاب باكستان لعضوية المجلس التنفيذي للرقابة على الأسلحة الكيماوية

(MENAFN- Al-Anbaa)

أعلنت باكستان، اليوم السبت، إعادة انتخابها لعضوية المجلس التنفيذي لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية.

وذكرت وزارة الخارجية الباكستانية - في بيان، أوردته صحيفة /دون/ المحلية - أن 'باكستان تساهم بشكل بناء في تحقيق أهداف اتفاقية الأسلحة الكيماوية وتستضيف بانتظام عمليات التفتيش الروتينية التي تقوم بها منظمة حظر الأسلحة في منشآتها ذات الصلة'.

ووصفت الخارجية الباكستانية إعادة انتخاب /إسلام آباد/ لعضوية المجلس بأنها شهادة على الدور الإيجابي للبلاد في الهيئة الرقابية، مضيفة أنها أعادت تأكيد ثقة الدول الأعضاء الأخرى في قدرة باكستان على توفير قيادة فعالة ودفع لعمل منظمة حظر الأسلحة الكيماوية.

ووفقًا لبيان وزارة الخارجية الباكستانية، تعد اتفاقية الأسلحة الكيماوية، وهي أول اتفاقية متعددة الأطراف لنزع السلاح في العالم بمشاركة 193 دولة، وأنجح معاهدة لنزع السلاح تقضي على فئة كاملة من أسلحة الدمار الشامل.

وستصبح باكستان، بحسب البيان، الآن عضوًا في المجلس التنفيذي لمدة عامين آخرين في الفترة من 2022 إلى 2024.

وجرت انتخابات المجلس خلال الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الدول الأطراف التي اختتمت مؤخرًا في هولندا في الفترة من 29 نوفمبر إلى 2 ديسمبر.

جدير بالذكر أن المجلس التنفيذي هو الجهاز الرئيس لصنع السياسات في منظمة حظر الأسلحة الكيماوية وهو مسؤول عن الإشراف على التنفيذ الفعال لاتفاقية الأسلحة الكيماوية والامتثال لها.

يشار إلى أن باكستان عضو في المجلس التنفيذي منذ عام 1997.

MENAFN04122021000130011022ID1103305389


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.