Wednesday, 21 February 2024 01:40 GMT



سبع فوائد صحية مدهشة لشرب القهوة

(MENAFN- Khaberni) خبرني - يعد شرب فنجان من القهوة طريقة معروفة لزيادة مستويات الطاقة في بداية اليوم. لكن المشروب المحتوي على الكافيين له أيضا مجموعة من الفوائد الصحية المدهشة. وثبت أنه مفيد للقلب ويقلل من خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري، وفقا للخبراء. هنا، يكشف MailOnline عن سبع مزايا صحية محتملة لشرب القهوة. تقلل من خطر الإصابة بالاكتئاب

تشير الأبحاث إلى أن القهوة، بالإضافة إلى إيقاظك في الصباح، يمكن أن تجعلك تشعر بالسعادة أيضا. في الواقع، ارتبط شرب ما لا يقل عن أربعة فناجين من القهوة يوميا بانخفاض خطر الإصابة بالاكتئاب، مقارنة بشرب كوب واحد فقط. وذلك وفقا لدراسة إسبانية أجريت على 14413 خريجا جامعيا في عام 2018. ويعتقد الباحثون في الرابطة الوطنية للقهوة أن أحد الأسباب التي تجعل القهوة تقلل من خطر الإصابة بالاكتئاب هو أن الكافيين يكبح المواد الكيميائية المسببة للاكتئاب في الدماغ. وكما أن الكافيين يمنعك من النوم، فإن هذا المنشط يمنع أيضا المستقبلات في الدماغ من الارتباط بالأدينوزين، وهي مادة كيميائية لا تسبب التعب فحسب، بل الاكتئاب أيضا.

تدعم صحة الكبد

يمكن للقهوة أن تحافظ على صحة الكبد وتحمي الجهاز من الأمراض. وتشير الأبحاث الجديدة إلى وجود صلة بين استهلاك القهوة وخطر الإصابة بمرض الكبد الدهني غير الكحولي – مجموعة من أمراض الكبد التي يمكن أن تؤدي إلى تليف الكبد والسرطان. واستجوبت دراسة 2023 التي أجرتها جامعة كويمبرا في البرتغال، بدعم من معهد المعلومات العلمية عن القهوة، 156 مشاركا في منتصف العمر يعانون من السمنة المفرطة، وكان معظمهم مصابين بداء السكري من النوع 2. ووجدت أن أولئك الذين شربوا المزيد من القهوة لديهم أكباد صحية. لكن هذا ليس فقط بسبب الكافيين. كان لكل من حبوب القهوة منزوعة الكافيين والكافيين هذا التأثير الإيجابي على الكبد. وفي حين أن أولئك الذين شربوا القهوة العادية كانوا أقل عرضة للإصابة بتليف الكبد، فإن تناول مستويات أعلى من القهوة كان مرتبطا بشكل كبير بانخفاض مستويات الكبد الدهنية. ومع ذلك، يمكن أن تلعب عوامل أخرى دورا.

تساعدك على إنقاص الوزن

يقول الباحثون إن هذا قد يكون بسبب أن مشروبك الصباحي يعزز معدل الأيض – عدد السعرات الحرارية التي يستخدمها جسمك يوميا – ويحرق الدهون. ووجد أن 100 ملغم فقط من الكافيين، أي الكمية الموجودة في فنجان القهوة العادي، تزيد من معدل الأيض أثناء الراحة للمشاركين في دراسة أجريت في عام 1989. ووجدت الدراسة التي أجرتها King's College London أن إنفاق المشاركين على الطاقة زاد بنحو 10% عندما تم إعطاؤهم 100 ملغ من الكافيين كل ساعتين على مدار اليوم. وبسبب هذه النتائج، تكهن الباحثون بأن الكافيين يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن في علاج السمنة، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث. ووجدت دراسة حديثة أجريت في عام 2004 أن شرب القهوة ضاعف كمية الدهون المحروقة وزاد من إنفاق الطاقة بنسبة 13%. وتشير دراسة أمريكية أخرى نشرت في مجلة التغذية في عام 2020، إلى أن النساء اللائي يشربن المزيد من القهوة لديهن دهون أقل في الجسم.

جيدة لقلبك

إذا كنت تشرب الكثير من الكافيين يمكن أن يضغط على قلبك ويجعلك تشعر بالتوتر. ولكن بكميات معتدلة، تبين أن القهوة تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. في الواقع، قد يكون شرب ثلاثة إلى خمسة فناجين من القهوة يوميا هو الكمية المثالية للحفاظ على صحة قلبك. ومن خلال شرب ثلاثة أكواب يوميا، يمكنك تقليل خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية والرجفان الأذيني، وفقا لمراجعة معهد المعلومات العلمية عن القهوة (ISIC) في عام 2022. ويقول البروفيسور كجيلد هيرمانسن، قسم الطب السريري في جامعة آرهوس وخبير القهوة ISIC:“إن شرب كميات معتدلة من القهوة لا يرتبط فقط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب ولكن أيضا مع العيش لفترة أطول”. وقال البروفيسور هيرمانسن:“هذه الاتجاهات تنطبق على كل من الأشخاص المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية والذين لا يعانون منها. تحتوي حبوب البن على أكثر من 100 مركب نشط بيولوجيا. وقد تساعد هذه المواد في تقليل الإجهاد التأكسدي والالتهاب وتحسين حساسية الأنسولين والتمثيل الغذائي. ومع ذلك، لم يتم توضيح الآليات الدقيقة للعمل فيما يتعلق بالأمراض القلبية الوعائية.

تساعد في الأداء الرياضي

لا تجعلك القهوة تستيقظ في الصباح فحسب، بل يمكنها أيضا مساعدتك على الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية. وأظهر شرب الكافيين أنه يحسن القدرة على التحمل وكذلك التمارين العالية الكثافة والمقاومة، وفقا للخبراء. ويمكن أن يساعد هذا المشروب أيضا في الأداء الرياضي في رياضات مثل التنس وكرة القدم، كما يقول الدكتور نيل كلارك، المحاضر في الرياضة والتغذية في جامعة كوفنتري وخبير ISIC. وقال لـ MailOnline:“تم أيضا تحسين الوظيفة الإدراكية، بما في ذلك الانتباه واليقظة بعد تناول الكافيين. وهذه الآثار المفيدة بشكل عام مستقلة عن حالة التدريب، وتناول الكافيين المعتاد والجنس”. لكنه يعتقد أيضا أن شرب القهوة ببساطة أفضل من الحصول على الكافيين من المسحوق أو الأقراص. وقال:“هناك أدلة متزايدة على أن القهوة هي بديل فعال بنفس القدر لمسحوق أو أقراص الكافيين لتحسين أداء التمرينات”.

جيدة لعقلك

قال باحثون إن شرب القهوة يقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر. ووجدت مراجعة أجريت عام 2016 لـ 11 دراسة قائمة على الملاحظة على أكثر من 29000 شخص أنه كلما زاد استهلاك القهوة، قل خطر تعرضهم لحالة سرقة الذاكرة. لكن الباحثين أكدوا أن هناك حاجة لمزيد من الدراسات لمعرفة سبب هذا الارتباط. علاوة على ذلك، تشير الدراسات أيضا إلى أن القهوة تقلل من خطر الإصابة بمرض باركنسون. واقترحت مراجعة أخرى لـ 13 دراسة، نُشرت في Nutrients في عام 2020، أن استهلاك الكافيين يبطئ من تطور هذه الحالة العصبية. وقد تكون القهوة مفيدة للدماغ بسبب آثارها المضادة للالتهابات العصبية، وفقا للبروفيسور جوزيبي جروسو، من قسم العلوم الطبية الحيوية والتكنولوجيا الحيوية في جامعة كاتانيا وخبير ISIC. وقال البروفيسور جروسو لـ MailOnline:“هناك دليل على أن بوليفينول القهوة قد يجتاز الحاجز الدموي الدماغي، ويمارس تأثيرات مضادة للالتهابات العصبية، بل ويعزز تكوين الخلايا العصبية، ما يؤدي إلى انخفاض خطر الإصابة بالاضطرابات المعرفية والعاطفية”.

تقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2

وجدت دراسة حديثة أن الكافيين قد لا يمنعك من الحصول على الدهون فحسب، بل قد يقلل أيضا من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2. ونظرت الدراسة، التي نُشرت في مجلة BMJ Medicine، في الجينات التي تحدد مدى سرعة معالجة الناس للكافيين لتقدير مستويات الكافيين المحتملة لما يقرب من 800000 شخص على مدى العمر. ووجد الباحثون أن أولئك الذين يحطمون الكافيين بشكل أبطأ، لذلك من المحتمل أن يكون لديهم مستوى أعلى منه في دمائهم، لديهم خطر أقل للإصابة بمرض السكري من النوع 2. ومع ذلك، يمكن تفسير انخفاض خطر الإصابة بالنوع 2 من داء السكري من خلال انخفاض مؤشر كتلة الجسم لديهم. وذلك لأن النحافة تقلل من خطر الإصابة بهذه الحالة، والتي تؤثر على واحد من كل 10 أشخاص فوق سن الأربعين.

وقال الدكتور ديبندر جيل، كبير معدي الدراسة، من إمبريال كوليدج لندن:“تشير هذه النتائج إلى أن الكافيين قد يكون مرتبطا بانخفاض مؤشر كتلة الجسم، وانخفاض الدهون في الجسم، وانخفاض احتمالية الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. قد يحسن التمثيل الغذائي لدى الناس، على الرغم من أن هذا لا يعني أنه يجب على الناس الخروج وشرب الكثير من المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية التي تحتوي على الكافيين مثل شاي لاتيه. وإذا كان هناك المزيد من الأدلة من تجارب أكبر في المستقبل، فقد يشير ذلك إلى أنه يجب على الناس التفكير في شرب الإسبريسو أو القهوة السوداء لتقليل خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري”.

MENAFN19032023000151011027ID1105810026


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.