Monday, 15 July 2024 12:16 GMT



مجموعة "إي&" تعبر عن خيبة أملها بقرار محكمة الاستئناف بالدار البيضاء

(MENAFN) أعربت مجموعة إيه& عن خيبتها بقرار محكمة الاستئناف بالدار البيضاء في 3 يوليو 2024، برفض الاستئناف المقدم من شركتها التابعة، ماروك تيليكوم، وقد أيدت المحكمة قرارا سابقا صدر عن المحكمة التجارية بالرباط في 29 يناير 2024، الذي يلزم ماروك تيليكوم بدفع غرامة قدرها 6.368 مليار درهم مغربي (حوالي 645 مليون دولار) لصالح شركة وانا نتيجة لممارسات منافسة غير عادلة مزعومة.

كما تعتقد مجموعة إيه&، التي تمتلك نسبة 53 بالمئة في ماروك تيليكوم، بقوة في نزاهة موقف ماروك تيليكوم القانوني وتعتزم استكشاف كافة السبل القانونية الممكنة للطعن في هذا القرار وحماية استثماراتها، وأكدت المجموعة أن هذا الحكم لن يؤثر على نتائجها المالية الموحدة للربع الثاني من عام 2024 وما بعده، حيث تمثل المخاطر التنظيمية بشكل كافٍ في سياساتها المحاسبية.

كذلك أعرب جاسم محمد بوعطابة الزعابي، رئيس مجموعة إيه&، عن أسفه للحكم، مشيرًا إلى أنه يأتي في وقت تركز فيه رؤوس الأموال العالمية بشكل متزايد على استغلال الإمكانات التحولية لقطاعات الاتصالات والتكنولوجيا لتعزيز البنية التحتية الرقمية، وتقديم خدمات الحكومة الذكية، والحلول الرقمية للأفراد، وأعرب عن أسفه لأن التحديات التنظيمية تؤثر سلبًا على استثمارات المجموعة المستقبلية في المغرب.

في حين أكد حاتم دويدار، الرئيس التنفيذي لمجموعة إيه&، التزام المجموعة بالامتثال للقوانين في الأسواق التي تعمل فيها، وشدد على أهمية تمكين المجتمعات رقميًا، والذي كان ركيزة لنجاح المجموعة على مدار العقود، وأكد أن تحقيق مستقبل رقمي يتطلب تعاونًا بناءً بين مقدمي الخدمات والهيئات التنظيمية والتشريعية لدفع التنمية المطلوبة للمجتمعات والأفراد.

MENAFN11072024000045015682ID1108430950


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.