Sunday, 14 July 2024 07:40 GMT



مؤشرات ناسداك وإس آند بي 500 تحقق أرقام قياسية يوم الأربعاء

(MENAFN) أغلقت مؤشرات ناسداك وإس آند بي 500 عند مستويات قياسية يوم الأربعاء الموافق 10 يوليو، وجاء هذا الأداء المذهل بفضل المكاسب التي حققتها شركة نيفيديا وشركات كبرى أخرى في وول ستريت، حيث ترقب المستثمرون بيانات التضخم والتقارير الفصلية للأرباح المقرر إصدارها هذا الأسبوع، وفقًا لتقرير من إحدى وكالات الأنباء.

كما ارتفع مؤشر فيلادلفيا لأشباه الموصلات بنسبة 2.4 بالمئة ليحقق مستوى قياسي، وشهدت أسهم نيفيديا زيادة كبيرة بنسبة 2.7 بالمئة، وبالمثل، قفزت أسهم ميكرون تكنولوجي بنسبة 4 بالمئة، وسجلت أسهم أدفانسد مايكرو دفايسز "إيه إم دي" ارتفاعًا بنسبة 3.9 بالمئة، كانت هذه المكاسب المذهلة بين شركات أشباه الموصلات عاملًا رئيسيًا في الأداء القوي للسوق بشكل عام.

كذلك بالإضافة إلى قطاع أشباه الموصلات، فقد صنعت شركة آبل أيضًا عناوين الأخبار بتحقيقها مستويات جديدة، حيث ارتفعت أسهم آبل بنسبة 1.9 بالمئة إلى مستوى قياسي، مما دفع قيمة السوقية للشركة إلى 3.6 تريليون دولار، وساهم هذا الارتفاع في سعر سهم آبل بشكل كبير في الزخم العام للسوق، وصعد مؤشر إس آند بي 500 نفسه بنسبة 1.02 بالمئة ليغلق عند 5,633.91 نقطة.

بينما عكس مؤشر ناسداك المركب هذا الاتجاه الصعودي، محققًا زيادة بنسبة 1.18 بالمئة ليصل إلى 18,647.45 نقطة، كما سجل متوسط داو جونز الصناعي زيادة ملحوظة، حيث ارتفع بنسبة 1.09 بالمئة ليغلق عند 39,721.36 نقطة، وتعكس هذه الأداء القوي عبر هذه المؤشرات الرئيسية الثقة الإيجابية في السوق وثقة المستثمرين القوية في قطاع التكنولوجيا وأشباه الموصلات، وكذلك في الاقتصاد بشكل عام.

MENAFN11072024000045015839ID1108430349


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.