Saturday, 13 July 2024 05:55 GMT



النمسا وهولندا تراهنان على كل شيء قبل مواجهتهما في بطولة أوروبا

(MENAFN- Al-Bayan)

ستلتقي النمسا وهولندا في مباراتهما الأخيرة بالمجموعة الرابعة في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 يوم الثلاثاء المقبل، ومصيرهما بين أيديهما إذ لا يزال بإمكان الفريقين احتلال المركزين الأول والثاني وضمان التأهل إلى دور الستة عشر.

وتتصدر هولندا المجموعة بأربع نقاط متفوقة على فرنسا بفارق الأهداف، فيما تأتي النمسا في المركز الثالث بثلاث نقاط بعد أن عوضت خسارتها 1-صفر أمام فرنسا لتهزم بولندا 3-1 بعد أداء رائع.

واعادت النمسا تدعيم مشوارها في البطولة بالفوز على بولندا بعد هزيمتها 1-صفر أمام فرنسا، لكن لا يزال أمامها الكثير للقيام به.

وقال رالف رانجنيك مدرب النمسا للصحفيين "إذا حسبنا أننا لم نتأهل بعد، نحتاج إلى نقطة أخرى على الأقل.
"يمكنك القول إنه بحصولك على أربع نقاط فمن المؤكد أنك ستتأهل إلى دور الستة عشر".

وضمنت الهزيمة الثانية لبولندا في مباراتين عدم تمكنها من التأهل، تاركة النمسا وهولندا وفرنسا للتنافس على المركزين الأول والثاني مع احتمال ان تكون أحداها من بين أفضل أربعة فرق تحتل المركز الثالث، وهو ما سيرسلها أيضا إلى دور الستة عشر.

والتعادل السلبي مع فرنسا يوم الجمعة لم يشعل حماس المشجعين الهولنديين حيث تبنى فريق رونالد كومان نهجا واقعيا.

وقال كومان "كانت هناك أوقات خلال المباراة لم نكن فيها على مستوى جيد، وربما يرجع ذلك إلى حقيقة أننا واجهنا خصما قويا يتمثل في فرنسا".

وأضاف "لكن لدينا أربع نقاط من مباراتين ولعبنا ضد كبار المرشحين. كنت سأرضى بهذا مسبقا، وأنا سعيد".

ومن ناحية أخرى، لعبت النمسا بشكل رائع وتغلبت على الشدائد أمام بولندا لتنهي الشوط الأول بالتعادل وسجلت هدفين في الشوط الثاني لتضمن الفوز.

ومع ذلك، فإن خسارتها في المباراة الافتتاحية أمام فرنسا زادت من المخاطر.

وإذا تعادلت النمسا مع هولندا وخسرت فرنسا أمام بولندا، فإن النمسا ستحتل المركز الثالث في المجموعة بسبب سجل المواجهات المباشرة مع فرنسا، مما يمنحها كل الحافز للفوز في برلين يوم الثلاثاء.

وقال النمساوي مارسيل زابيتسر "نحن نواجه منافسا قويا، ونعلم ذلك. إنهم يحبون اللعب من الخلف، لذلك نحتاج إلى ضغطنا، ضغطنا العالي والمكثف".

وأضاف "إذا فعلنا ذلك وقمنا بذلك على أرض الملعب، فسنكون أقوياء للغاية وأنا واثق من قدرتنا على القيام بذلك".

MENAFN23062024000110011019ID1108362506


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.