,
Thursday, 13 May 2021 05:43 GMT

المغرب تطالب بإعادة إحياء مصفاة "لاسامير"

(MENAFN)حذّرت المستشارة البرلمانية، رجاء كساب، من "أزمة" شركة تكرير النفط الوحيدة في المغرب "سامير" التي تواجه القضاء منذ عام 2016، بعدما قصّرت المقاولة عن تلبية ديونها وأصبحت تعاني من أزمات مالية بشكل مستمر.

حيث أشارت كساب، في مداخلة لها، الأسبوع الماضي، بمجلس المستشارين (الغرفة الثانية للبرلمان)، كيف أن "إعدام" هذه المصفاة النفطية سيكلف المملكة ثمنّا كبيرًا بقطاع الطاقة، لأن الحكومة تخسر مليارات من الدراهم بشكل سنوي لأجل أخذ المحروقات.

وتم عمل هيئة، تشمل أحزابا ونقابات وناشطين مدنيين، تهدف إلى إعادة إحياء المصفاة عبر زيادة مطالب للحكومة بإنقاذ الشركة، وتم توجيه بمقترحات تشريعية بهذا الخصوص عبر البرلمان.


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.