Thursday, 25 July 2024 07:03 GMT



الأمم المتحدة تحذر من العواقب البيئية للتحول الرقمي

(MENAFN- Al-Borsa News) حذرت الأمم المتحدة من عواقب التوجه العالمي نحو الاقتصاد الرقمي على البيئة، إذ تستهلك مراكز البيانات كميات هائلة من موارد المياه والطاقة.

وذكر مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية في تقرير صدر أمس الأربعاء، أنه في حين يساعد التحول الرقمي على تعزيز النمو الاقتصادي العالمي، لكن تداعياته البيئية زادت بدرجة كبيرة.

موضوعات متعلقة الصين تستحوذ على ثُلثي مشروعات الطاقة المتجددة قيد الإنشاء عالميًا “فريد”: شهادات الكربون ستعامل كورقة مالية وتخضع لتسعير العرض والطلب اتفاق بين“الرقابة المالية” و”الفرنسية للتنمية” لتعزيز التمويل المستدام

وكأحد الأمثلة على ذلك، أوضحت“ربيكا جرينسبان” الأمينة العامة للمؤتمر أن استهلاك تعدين البيتكوين من الطاقة زاد 34 ضعفاً خلال فترة ما بين عامي 2015 و2020، ليصل لنحو 121 تيراواط في الساعة، وهذا يتجاوز الاستهلاك السنوي لدول مثل بلجيكا أو فنلندا.

وقالت إن قرابة 5.4 مليار شخص حول العالم باتوا يستخدمون الإنترنت في ظل انطلاقة الاقتصاد الرقمي، وهذا له فوائده بالطبع، لكن العوامل السلبية نادراً ما يتم التحدث عنها.

وحذر الأمين العام للأمم المتحدة“أنطونيو جوتيريش” في التقرير، من أن زيادة الاعتماد على الأدوات التكنولوجية يؤثر بشكل مباشر على البيئة، سواء من خلال استنزاف المواد الخام، أو ارتفاع استهلاك المياه والطاقة، وتلوث الهواء، وإنتاج النفايات.

المصدر:

MENAFN11072024000202011048ID1108430702


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية