Thursday, 25 July 2024 06:20 GMT



أرابيان سنتر يَتعاون مع هيئة الصحة بدبي بهدف تعزيز الصحة العامة وزيادة التوعية.

(MENAFN- AMC) يفتخر أرابيان سنتر، وجهة التسوّق الرائدة محلياً بالتعاون المثمر مع هيئة الصحة بدبي في المبادرة المجتمعية التي تستمر لمدة 3 أيام وتَهدف إلى تعزيز الصحة العامة وزيادة الوعي حول الأمور الصحية المختلفة.
جدير بالذكر أن المبادرة سوف تُقام على مدار 3 أيام ابتداءً من يوم الخميس الموافق 4 يوليو وحتى السبت 6 يوليو، بقاعة المساء في أرابيان سنتر. وستضمن إقامة جناح خاص بهيئة الصحة بدبي، حيث سيقوم أخصائيو الهيئة بتقديم مجموعة متنوعة الأنشطة التوعوية المختلفة.
على مدار أيام المبادرة، والتي تمتد من الساعة 10 صباحًا وحتى 10 مساءً، ستقوم هيئة الصحة بدبي بتقديم مجموعة من الفحوصات الطبية المجانية، التي سترافقها استشارات وتوصيات شخصية بناءً على نتائج الفحوصات.
كما يُمكن لجميع زوار أرابيان سنتر التحدث مع فريق هيئة الصحة بدبي والحصول على معلومات قيّمة حول الأمور الطبية المُختلفة، بما في ذلك: فحوصات السفر، التغذية السليمة، الأنشطة البدنية، العناية بالبشرة، الوقاية من ضربات الشمس، الترطيب، عادات النوم الصحية، الصحة النفسية، الإقلاع عن التدخين، صحة الفم والأسنان، التوعية الصحية وغيرها.
وتُجسد هذه المبادرة التزام أرابيان سنتر الراسخ بمسؤولياته المجتمعية. فانطلاقًا من كونه وجهة تسوق رائدة محليًا، يسعى أرابيان سنتر باستمرار إلى استضافة مبادرات وفعاليات تندرج تحت مظلة المسؤولية المجتمعية للشركات، وذلك بهدف تعزيز الوعي حول القضايا الهامة ونشر المعرفة. وتأتي هذه المبادرة لتؤكد على هذا النهج، من خلال سعيها لتزويد أفراد المجتمع بالمعرفة والأدوات اللازمة التي تُمكّنهم من اتخاذ خيارات صحية تُساهم في تحسين رفاهيتهم بشكل عام على المدى الطويل.
وفي هذا الصدد، صرح مدير عام أرابيان سنتر، السيد وسام الدره قائلاً "فخورون بتلك الشراكة مع هيئة الصحة بدبي من خلال مبادرة تعزيز الصحة العامة، ونحن نسعى إلى توفير منصة تُتيح لجميع زوار المول فرصة الحصول على معلومات طبية موثوقة من مصادر مُعتمدة، مما يُساهم في رفع مستوى الوعي الصحي وبناء مجتمع يتمتع بصحة أفضل."

MENAFN11072024005526012221ID1108430542


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية