Saturday, 13 July 2024 09:32 GMT



القضاء الفرنسي يوجه تهما لزوجة ساركوزي ويضعها تحت المراقبة

(MENAFN- Al-Anbaa) وجه القضاء الفرنسي إلى كارلا بروني-ساركوزي، زوجة الرئيس الأسبق نيكولا ساركوزي، في ختام جلسة استجواب أمس الأول تهما تتعلق بقضية التمويل الليبي للحملة الانتخابية لزوجها في 2007، وأمر بوضعها تحت المراقبة، بحسب ما أفاد مصدر قضائي وكالة فرانس برس.
وقال المصدر طالبا عدم نشر اسمه إن المغنية وعارضة الأزياء السابقة (56 عاما) مثلت أمام قاضيي تحقيق ماليين استجوباها طوال ساعتين وقررا في نهاية الجلسة توجيه تهم عدة إليها، من بينها إخفاء أدلة والاشتراك في عصبة أشرار بقصد ارتكاب جرائم احتيال.
وأضاف أن القاضيين أمرا كذلك بوضعها تحت المراقبة القضائية ومنعها من الاتصال بجميع المتهمين في هذه القضية باستثناء زوجها.
وبروني متهمة خصوصا بمحاولة إخفاء التلاعب بشاهد الإثبات الرئيسي في هذه القضية زياد تقي الدين الذي تراجع فجأة عن اتهاماته لزوجها، وكذلك أيضا بمحاولة خداع القضاة المكلفين التحقيق بشبهة التمويل الليبي للحملة الانتخابية للرئيس الأسبق.
وتعليقا على توجيه الاتهام إلى بروني، قال محاميا الدفاع عنها بول ماليه وبنوا مارتينيز لوكالة فرانس برس إن هذا القرار «الصادر بنفس العبارات التي صدرت بحق زوجها.. ليس سوى متابعة منطقية للإجراءات ولا يستند إلى أي أسس سليمة، سواء من الناحية القانونية أو الواقعية».

MENAFN10072024000130011022ID1108430049


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.