Tuesday, 16 July 2024 09:58 GMT



الحمية والتمارين تقللان النتائج السلبية لزيادة الوزن عند الحمل

(MENAFN- Al Wakeel News) الوكيل الإخباري- وجد باحثون في كينغز كوليدج لندن أدلة على أن نمط الحياة لدى الحامل التي يزيد وزنها، أو تعاني من السمنة، تحمي الرُضع من خطر اضطرابات القلب الناتجة عن بدانة الأم.
وأشار الباحثون إلى أن الحمية الغذائية الصحية والتمارين البدنية قبل الحمل أو أثناءه توفر هذه النتائج الوقائية للمولود، بحسب "مديكال إكسبريس".
وتتزايد معدلات السمنة أثناء الحمل في العالم، حيث اعتبرت أكثر من 50% من النساء اللاتي يحضرن عيادات ما قبل الولادة في إنجلترا وويلز يعانين من زيادة الوزن 28.5% أو السمنة 22.7%.
في الوقت الذي أظهرت فيه البحوث الحديثة أن السمنة عند الأم تؤدي إلى مضاعفات صحة القلب والأوعية الدموية وتطور القلب غير الطبيعي لدى المواليد.
وفي الدراسة الجديدة، وجد الباحثون أن التدخلات في نمط الحياة لدى النساء المصابات بالسمنة يمكن أن تمنع "تطور" القلب غير الطبيعي لدى المواليد، وتضمن فوائد ترتبط جميعها عادة بصحة القلب الأفضل للمولود، مثل انخفاض سماكة جدران القلب ووزن القلب الطبيعي وانخفاض خطر ارتفاع معدل ضربات القلب.
24













MENAFN10072024000208011052ID1108427337


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.