Saturday, 13 July 2024 01:01 GMT



رئيس مجلس النواب يلتقي بوزير الخارجية المغربي

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej) التقى أحمد بن سلمان المسلم، رئيس مجلس النواب، في الرباط اليوم، ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة في الخارج بالمملكة المغربية الشقيقة، وذلك في إطار الزيارة البرلمانية الرسمية للمملكة المغربية الشقيقة.

وتم خلال الاجتماع بحث أوجه العلاقات الأخوية التاريخية المتطورة التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين، وسبل تطوير التعاون الثنائي، والارتقاء به إلى مستويات أشمل في مختلف المسارات، والتأكيد على أهمية دور الدبلوماسية البرلمانية في تعزيز التعاون المشترك.

وقد أشاد الجانبان بما تشهده العلاقات البحرينية المغربية من تطور ونماء، وتنسيق وتكامل في المحافل الدولية، في التوجيهات الملكية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم، وأخيه صاحب الجلالة الملك محمد السادس ملك المملكة المغربية الشقيقة، ودعم ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، و عزيز أخنوش رئيس حكومة المملكة المغربية.

وقد أكد أحمد بن سلمان المسلم رئيس مجلس النواب، موقف مملكة البحرين الراسخ في دعم المملكة المغربية الشقيقة، ومبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية، بناء على السيادة ووحدة التراب المغربي، ومساندتها ضد كل ما يستهدف سيادتها ووحدتها الوطنية، ومشيرًا إلى قرار فتح قنصلية عامة لمملكة البحرين بمدينة العيون المغربية، تأكيدا للسيادة المغربية، وترجمة لقوة العلاقات البحرينية المغربية.

وقد شارك في الاجتماع، النائب محسن علي العسبول نائب رئيس الوفد، والنائب محمود ميرزا فردان، والنائب محمد موسى البلوشي، والنائب حنان محمد فردان، والنائب د. علي ماجد النعيمي، والنائب علي صقر الدوسري، والمستشار راشد محمد بونجمة الأمين العام لمجلس النواب.

MENAFN10072024000055011008ID1108426485


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.