Tuesday, 16 July 2024 09:42 GMT



سفارة دولة الإمارات في المنامة تحتفي بمناسبة اليوم العالمي للمرأة في الدبلوماسية

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej) نظمت سفارة دولة الإمارات في المنامة فعاليات بمناسبة اليوم العالمي للمرأة في الدبلوماسية، الذي يوافق الرابع والعشرين من يونيو في كل عام، وذلك بحضور الشيخة مي بنت محمد آل خليفة، رئيسة مجلس أمناء مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث، وعدد من الدبلوماسيات في وزارة الخارجية البحرينية ومن السفارات الخليجية والعربية المعتمدين لدى مملكة البحرين.

وأشاد منصور الجويعد نائب سفير دولة الإمارات لدى مملكة البحرين، خلال كلمته في هذه المناسبة بعمق العلاقات الأخوية التاريخية الوثيقة بين دولة الإمارات ومملكة البحرين والتي تحظى بالرعاية الكريمة من قيادتي البلدين بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والمزيد من الازدهار والنماء للشعبين الشقيقين.

وعبر عن بالغ التقدير والاعتزاز بالدور الهام الذي تنهض به المرأة في المجال الدبلوماسي، مؤكدا على ما يمثله الاحتفاء باليوم العالمي للمرأة في الدبلوماسية، من تجسيد للقيم والمبادئ المشتركة التي تؤمن بها دولة الإمارات ومملكة البحرين الشقيقة من أجل مواصلة جهود تمكين المرأة وترسيخ دورها في جميع المجالات بما في ذلك المجال الدبلوماسي، بما يكفل تحقيق المساواة بين الجنسين.

وتقدم بأسمى آيات التقدير للعطاء والإسهامات المتميزة للمرأة في المجال الدبلوماسي، التي أثبتت إنجازاتها المشرفة ومدى كفاءتها وجدارتها وتميزها وقدرتها على المشاركة الفاعلة في تعزيز روابط الصداقة والتعاون وإرساء وصنع السلام بين الدول والشعوب في مختلف دول العالم. متمنيا لهن دوام التوفيق والنجاح.

وألقت موزة سعيد الهناوي رئيسة قسم الشؤون الاقتصادية والسياسية والإعلامية بسفارة دولة الإمارات في المنامة، كلمة ترحيبية في هذه المناسبة، أشارت خلالها إلى أن الاحتفال بهذا اليوم يمثل فرصة مثمرة للتعبير عن الاعتزاز والفخر بإسهامات المرأة ودورها الريادي والمتميز في إرساء السلام والأمن والاستقرار والرخاء عبر جهودها في العمل الدبلوماسي، ومساهمتها في ترسيخ التعاون الدولي ومد جسور التواصل والتقارب بين الشعوب في مختلف دول العالم.

وأشارت في هذا الصدد إلى الدبلوماسيات الإماراتيات اللاتي يساهمن بدور محوري في تمثيل الدبلوماسية الإماراتية وتعزيز مكانتها على الساحة الدولية، من خلال النهوض بمسؤوليات العمل الدبلوماسي سواء في وزارة الخارجية أو في سفارات الدولة وبعثاتها الدبلوماسية في الخارج.

وفي كلمتها أعربت الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة مجلس أمناء مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث عن سعادتها بإقامة هذه الفعالية الخاصة للاحتفاء بالمرأة في العمل الدبلوماسي في منطقة المحرق التراثية، وأكدت أن التعاون والتكامل في العطاء من أجل بناء وتقدم الأوطان هي مسؤولية يتشارك فيها الرجل والمرأة على حد سواء.

وأشادت بجهود وعطاء المرأة في مجال العمل الدبلوماسي ودورها في مد جسور التواصل والتقارب بين الثقافات والشعوب، وما قدمته من نماذج رائعة ومشرفة عبر التاريخ لخدمة المجتمعات وتعزيز تقدمها نحو غد أفضل.

كما أثنت على ما حققته المرأة في دولة الإمارات الشقيقة من إنجازات رائدة بفضل اهتمام ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، وما وصلت إليه المرأة البحرينية من مكانة متقدمة بفضل المبادرات والدعم المتواصل من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة جلالة الملك المعظم رئيسة المجلس الأعلى للمرأة بمملكة البحرين.

كما ألقت أمنية بنت سعود البلوشية المستشارة بسفارة سلطنة عُمان لدى مملكة البحرين كلمة عبرت فيها عن الفخر والاعتزاز بتخصيص يوم عالمي للاحتفاء بالمرأة بالسلك الدبلوماسي إيمانًا برسالتها واعترافًا بدورها وتقديرا لجهودها.

وأكدت أن المرأة على مر العصور وفي مختلف الحضارات التي عرفتها البشرية اضطلعت بأدوار دبلوماسية رائدة جنبًا إلى جنب مع الرجل في منظومة تكاملية، ولا تزال بما لديها من مهارات قيادية وإدارية تتولى زمام الأمر الدبلوماسي أو الحدث الدولي في كثير من الأحيان، كما أن دورها البارز في أجندة التغيير والتنمية المستدامة، وحضورها الفعّال في القمم والاجتماعات الدولية والسياسية يشهد ببصماتها العالمية، في تغذية الرؤى المستقبلية في مجالات التعاون الدولي والعيش المشترك.

وخلال اللقاء تطرقت عدد من المشاركات الى تجاربهن في مجال العمل في السلك الدبلوماسي، وما حققنه طوال مسيرة عملهن من إنجازات، وعبرن عن إشادتهن بما توفره دولة الإمارات ومملكة البحرين من تسهيلات ودعم ومساندة لإنجاح مهام عملهن، كما تقدمن بالشكر والتقدير لسفارة دولة الإمارات لدى مملكة البحرين على تنظيم هذه الاحتفالية تقديرًا لعطاء المرأة في العمل الدبلوماسي، وامتدادًا لدور وجهود دولة الإمارات التي تعد أحدى الدول الرئيسية في رعاية إقرار اليوم العالمي للمرأة في الدبلوماسية في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

MENAFN23062024000055011008ID1108361744


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.