Thursday, 25 July 2024 08:13 GMT



((تويوتا جازو)) يختتم ((رالي سردينيا)) باعتلائه منصة التتويج

(MENAFN- Al-Anbaa) اعتلى فريق تويوتا جازو للسباقات مؤخرا منصة التتويج في رالي إيطاليا سردينيا 2024، الذي يقام ضمن منافسات بطولة العالم للراليات WRC التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات FIA. وتمكن سيباستيان أوجييه ومساعده فنسان لانديه على متن مركبة تويوتا GR يارس رالي 1 الـ «هايبرد» الكهربائية التي تحمل الرقم 17 من إحراز المركز الثاني بعد سباق اتسم بصعوبة بالغة.
وفي هذه المناسبة، قال أكيو تويودا رئيس مجلس إدارة فريق تويوتا جازو للسباقات TGR: «سباق سردينيا معروف بمساره الصعب، ولطالما شكل تحديا أمام فريقنا ومركباتنا. سجل فريقنا انتصارا واحدا في سباق سردينيا حتى الآن على يد سيباستيان في عام 2021، حيث سجل مع مساعده فنسان أداء متميزا في هذا السباق الصعب، إلا أن الحظ لم يحالفهما في مرحلة باور الأخيرة. نحن عازمون على النهوض والمضي قدما نحو تحقيق الفوز التالي».
اقترب سيباستيان أوجييه من الصدارة في معظم فترات السباق، ورغم أن أداءه القوي في فترة ما بعد الظهيرة في اليوم الثاني مكنه من التقدم في اليوم الثالث والأخير من الرالي، إلا أن المنافسة بقيت شديدة مع فارق 6.2 ثانية فقط عن منافسه في مرحلة باور، إلا أن صعوبة فنية مفاجئة تسببت في تعثره في النهاية رغم الفارق البسيط الذي بلغ 0.2 ثانية فقط.
ومن الجدير ذكره أن رالي إيطاليا سردينيا 2025 سيكون أول سباق تطبق فيه الاستراتيجية الجديدة لبطولة العالم للراليات التي تهدف إلى جعل مدة الراليات أقصر من الناحية التشغيلية. بعد تقليص مدة السباق إلى 48 ساعة فقط، أصبح يحتاج إلى المزيد من التركيز، وخاصة مع رفع تنافسية هذا المسار الذي يبلغ طوله 266 كم. يحتم ذلك على المتسابقين مراعاة تقليل هامش الخطأ بأكبر قدر ممكن، خاصة مع ضيق المسار وحاجته لمهارات فنية عالية، بالإضافة إلى المسارات الصخرية ودرجات الحرارة العالية، والتي تدفع المركبات والإطارات إلى أقصى حدودها.

MENAFN22062024000130011022ID1108360988


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية