Thursday, 18 July 2024 07:53 GMT



لوكلير: لولا سيارة الأمان لفزت بسباق لاس فيجاس

(MENAFN- Alghad Newspaper)



كشف سائق فيراري شارل لوكلير، بأن فرصه بالفوز في سباق لاس فيجاس تبخرت مع دخول سيارة الأمان.
ودخلت سيارة الأمان للمرة الثانية في سباق لاس فيجاس، بهدف تنظيف المسار من قطع متناثرة عقب الاحتكاك بين سيارتي ماكس فيرستابن وجورج راسل، والتي تلقى على إثرها البريطاني عقوبة 5 ثوان، حيث اعترف بأنه لم ير سيارة فيرستابن.
وبينما منحت سيارة الأمان سيرجيو بيريز وقفة صيانة مجانية، حيث عاد للمركز الثاني بإطارات جديدة خلف لوكلير، قرر الأخير البقاء على المسار للحفاظ على مركزه، خصوصا وأن وقفة صيانته كانت قبل خمس لفات.
لكن ومع تلاشي الفوارق بين السيارات بسبب سيارة الأمان، تمكنت سيارتا ريد بول من الضغط من جديد وتجاوزه، قبل أن ينجح في النهاية في استعادة المركز الثاني من بيريز.
ورغم سروره بالنتيجة، كشف لوكلير أن الفوز كان ممكنا لولا سيارة الأمان، وقال: "أمر بمشاعر مختلطة، من ناحية، أنا مسرور جداً بالأداء اليوم".
وأكمل: "لم نترك أي شيء للصدفة، حتى المنعطف الأخير من اللفة الأخيرة، قدمت كل ما بوسعي لاستعادة المركز الثاني، لكن من جهة أخرى، أنا محبط، أعتقد حقاً أننا كنا قادرين على الفوز لولا سيارة الأمان".
وتابع: "من ثم للأسف جاءت سيارة الأمان. ماكس وتشيكو توقفا، وبقيت مع إطاراتي بعمر خمس لفات على المسار، وبعد أن بردت كان من الصعب جداً الانطلاق خلف سيارة الأمان على تلك الإطارات. حينها خسرت السباق، كما قال ماكس، القسم الأخير من السباق كان ممتعاً جداً مع جرعات مرتفعة من الأدرينالين، لقد استمتعت به حقاً".
ويرى لوكلير، أنه حتى لو دخل إلى منصة الصيانة خلف سيارة الأمان، فإن النتيجة لم تكن لتتغير، وقال: "من السهل القول لاحقاً.. ماذا لو. لكنني لم أكمل سوى 5 لفات مع تلك الإطارات. بالمقابل، لم أكن أعلم الخطوة التي سيتخذها ماكس وتشيكو خلفي".
واختتم: "لو لم يتوقفا، فإن البقاء خلف سيارتي ريد بُل يعني صعوبة كبيرة جداً في التجاوز".
من جهته، يرى فرناندو ألونسو سائق أستون مارتن أن لاس فيجاس "تستحق" سعي الفورمولا 1 لجلب السباقات إليها، والتركيز على تقديم استعراض كبير.
وحققت "ليبرتي ميديا" أخيراً أحد أكبر أهدافها في السوق الأميركي، عبر جلب سباقات الفورمولا 1 إلى مدينة لاس فيجاس الشهيرة، لكن ظهرت بعض الأصوات المنتقدة للحدث، وكذلك عبر بعض السائقين عن عدم رضاهم عن كمية الاستعراض خلال الجولة.
حتى إن فيرستابن صرح بأنه شعر "وكأنه مهرج" أثناء مراسم تقديم السائقين خلال الافتتاح.
لكن وبعكس وجهة نظر الهولندي، يشعر ألونسو أن الجولة تستحق هذه المعاملة المتميزة عن غيرها من الجولات، وقال: "لا بد من القول إن مكاناً كهذا، مع الاستثمارات المصروفة ومكان التسابق، أعتقد أنه يستحق معاملة مختلفة بعض الشيئ، ومزيدا من الاستعراض، لا مشكلة لدي بمزيد من الاستعراض لمثل هذا النوع من الفعاليات".
من ناحيته، يرى لوكلير أن الجولة حملت "الكثير" ويتفق بأنها فرصة لمرة واحدة في الموسم كي تقوم الفورمولا واحد بشيء ما مختلف، وقال: "هناك الكثير بالفعل من الأمور. لكنني أعتقد أنه وفي حال لم تقم البطولة بمثل هذه الأمور هنا، فلن تقوم بها في أي مكان آخر".
وتابع: "في مكان مثل فيجاس، فإن على الفورمولا 1 استغلال الفرصة. إن كان ذلك يعني مزيداً من الاستعراض في الجولة، فإنها ستكون فرصة رائعة".
إلى ذلك، قال فيرستابن عقب تتويجه بسباق جائزة لاس فيجاس: "إن هذا السباق كان "شاقا".
وصرح بعد الفوز، "كان سباقا شاقا. حاولت منذ الانطلاق السعي وراء المركز الأول. تقاربت المسافات مع لوكلير.. حدثت أمور كثيرة أثناء السباق، واضطررت إلى استباق بضع سيارات. كان سباقا جميلا ومسليا".
وغير فيرستابن، الذي توج بلقب البطولة للعام الثالث على التوالي الشهر الماضي، رأيه بخصوص سباق جائزة لاس فيجاس الكبرى، إذ كان وصفه سلفا بأنه "استعراض بنسبة 99 % ورياضة بنسبة 1 %".
وقال: "كان مسليا. ساعدني نظام الحد من قوة السحب كثيرا وتمكنت من الدفع. أتمنى أن تكونوا قد استمتعتم. نحن قد استمتعنا. لدي رغبة في العودة إلى هنا العام المقبل وتكرار الشيء نفسه". -(وكالات)

MENAFN20112023000072011014ID1107461074


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية