Saturday, 01 April 2023 07:21 GMT

الملك ورئيس الوزراء الكندي يعقدان مباحثات في أوتاوا

(MENAFN- Al Wakeel News)

الوكيل الاخباري - عقد جلالة الملك عبدالله الثاني، ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، مباحثات في العاصمة الكندية أوتاوا، اليوم الجمعة، تناولت العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية.
وأشاد جلالة الملك ورئيس الوزراء الكندي خلال مباحثات ثنائية تبعتها موسعة، جرت في مقر البرلمان الكندي، بمتانة العلاقات الاستراتيجية التي تربط البلدين الصديقين، مؤكدين الحرص على تعزيزها في قطاعات التعليم والتجارة والاستثمار والتعاون الدفاعي.
وأعرب جلالته في مستهل المباحثات عن تقديره للصداقة القوية التي تجمع الأردن وكندا، وعن اعتزازه بمستوى العلاقات الثنائية، خصوصا التعاون السياسي لمواجهة التحديات في المنطقة.
وأشاد جلالة الملك بدعم كندا للمملكة في التصدي للتحديات الاقتصادية التي واجهتها خلال السنوات الماضية.
ولفت جلالته إلى دور كندا المهم وانخراطها في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، معتبراً أن صوت كندا دائما يدعو إلى العقلانية والأمل.
من جانبه، أشاد ترودو بالجهود المشتركة والمثمرة بين البلدين عبر السنوات الماضية، لافتاً إلى الفرص التي يمكن من خلالها تعميق العلاقات الثنائية وتقويتها، سواء على مستوى الاستثمار أو على مستوى العلاقات بين الشعبين التي لطالما حرص جلالة الملك على تعزيزها.
وثمن رئيس الوزراء الكندي دور جلالة الملك القيادي بالمنطقة، معتبراً أن المباحثات مع دولة صديقة كالأردن مثمرة لتعزيز السلام والاستقرار في المنطقة والعالم.
وأشار ترودو إلى أنه بحث مع جلالة الملك الظروف المعقدة التي أحاطت العالم أخيراً، بخاصة بعد الجائحة واجتياح روسيا لأوكرانيا.
وحضر المباحثات نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ومدير مكتب جلالة الملك، الدكتور جعفر حسان، والسفير الأردني في كندا ماجد القطارنة، وعدد من المسؤولين الكنديين.
ووقعت حكومتا الأردن وكندا اتفاقية تعاون في مجال التعليم، تقدم بموجبها كندا قرضا سياديا لدعم الاستراتيجية الوطنية للتعليم بقيمة 120 مليون دولار كندي، وقعها عن الجانب الأردني نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، وعن الجانب الكندي وزير التطوير الدولي هارجيت ساجان.

اضافة اعلان

MENAFN27012023000208011052ID1105487319


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.