Wednesday, 08 February 2023 12:06 GMT

مليونير آخر يفوز بالجائزة الكبرى لسحب الإمارات للسحوبات "إيزي 6"

(MENAFN- Itsomedia) دبي، الإمارات العربية المتحدة – 24 يناير 2023: استكمالاً لسلسة من الأحداث المذهلة التي تشهدها "السحوبات للجميع"، نجح راسل ريس توازون وهو مُقيم يحمل جنسية الفلبين في الفوز بالجائزة الكبرى الأسطورية البالغة 15 مليون درهم إماراتي خلال سحب الإمارات للسحوبات "إيزي 6" وذلك للمرة الثانية خلال 27 يوماً من فوز أحد المشاركين بها للمرة الأولى. وبهذا يكون سحب الإمارات للسحوبات "إيزي 6" قد ساهم في صناعة مليونيرين جديدين ويتطلع إلى الكشف عن المزيد في المستقبل.
قصة راسل المُلهمة عبارة عن ملحمة من الصمود والمثابرة التي آتت أُكلها في النهاية. هاجر راسل من الفلبين إلى دولة الإمارات عام 2008 وهو ابن التاسعة عشرة ليُساهم في تحسين أوضاع أسرته المتواضعة المكونة من أربعة أشقاء هو الثاني من بينهم إلى جانب والده ووالدته. ولم يتمكن من متابعة تعليمه لما بعد التعليم الثانوي بسبب الالتزامات العائلية والحالة المادية، وعلى الرغم من الصعاب التي واجهته خلال رحلته أبى راسل إلا أن يصنع نجاحه ويتحدى هذه الصعاب.
بدأ راسل حياته المهنية في دولة الإمارات في قاع هرم قطاع صناعة الأغذية والضيافة، حيث عمل في المطاعم والمطابخ، إلا أنه وضع هدفه دوماً نُصب عينيه ألا وهو إعالة أسرته وتحسين وضعه المادي؛ فعمل بلا كلل أو ملل وقدم كل الدعم لوالديه وإخوته في الوطن، فيما كان يؤسس حياة لنفسه في دولة الإمارات، رغم مواجهته لتحديات لم تُثنه أبداً عن تحقيق أحلامه. التقى راسل بحب حياته في دولة الإمارات، وتزوجها ليصبح أباً لطفل يبلغ من العمر اليوم 7 سنوات. وحتى الوباء الذي ضرب العالم لم يتمكن من تحطيم معنوياته، حيث واصل خلاله السعي "لغدٍ أفضل". ويتذكر راسل قائلاً: "اضطررت إلى إعادة زوجتي وطفلي إلى الفلبين عندما بدأ الوباء عام 2019". ويعمل راسل حالياً كأمين مطعم برازيلي، وفي الآونة الأخيرة فقط نجحت مثابرته في أن تؤتي ثمارها.
بحث راسل الدائم عن حياة أفضل دفعه لتجربة أشياء جديدة، حيث استكشف المشارك البالغ من العمر 34 عاماً العديد من السحوبات على مدار السنوات الماضية، وقبل أسابيع قليلة فقط تعرّف على سحب الإمارات للسحوبات "إيزي 6" عبر وسائل التواصل الاجتماعي وقرر المشاركة فيه. بعد أن أنشأ حسابه يوم السادس من يناير الماضي، انتظر لما يقرب من أسبوع للمشاركة في السحب للمرة الأولى، وعند اختياره للأرقام الستة اختار تكوينها من عدة تواريخ هامة بالنسبة له، من بينها تاريخ ميلاده وسنه وعيد ميلاد ابنه وأخته وأمه. ليتلقى يوم الجمعة الماضي المكالمة التي غيرت حياته للأبد – يكون أول فوز له على الإطلاق بقيمة 15 مليون درهم إماراتي.
وأصبح بإمكان راسل الآن التخطيط لبناء مستقبل أفضل لنفسه ولأسرته، حيث يُصمم على استخدام مكاسبه في تأسيس شركة أحلامه. ويقول: "خطتي بشكل عام قائمة على التوقف عن العمل لدى الآخرين، والبدء في تأسيس شركة مرتبطة بمجال عملي في قطاع الأغذية، لكنني لم أتخذ قراراً حتى الآن". أهم ما في الأمر هو أن قصة راسل تُعد دليلاً على مدى أهمية العمل الجاد والسعي لتحقيق الأحلام، التي يُشجع الآخرين على السعي أيضاً لتحقيقها، بغض النظر عن مدى صعوبة الأمر. مضيفاً: "استمر في المحاولة جرّب كل ما هو غير متوقع، لأنَ يوماً ما يمكن أن يتحقق".
عند الساعة 9:17 من مساء يوم الجمعة 13 يناير كان راسل نائماً، بينما يتم الإعلان عن اسمه كفائز بالجائزة البالغة 15 مليون درهم إماراتي. اتصل به فريق الإمارات للسحوبات لكنه لم يرد من المرة الأولى، لكن في المرة الثانية رد راسل أخيراً. ويتذكر هذه اللحظات بابتسامة على وجهه قائلاً: "وجدت صعوبة بالغة في تصديق ما كنت أسمعه، وشعرت بالارتباك". وأفاق بعدها من النوم وظل يجرّب الاتصال بزوجته طوال الليل، ولكن الوقت كان متأخراً في الفلبين وكانت نائمة أيضاً ولم تُجب. ويروي راسل: "عندما تحدث أخيراً إلى زوجتي في الصباح وأخبرتها بالمفاجأة، ظنّت أنني فقدت عقلي. لكنها صدقتني أخيراً بعد أن أرسلت لها نسخة من البريد الإلكتروني الذي وصلني". وعلى الرغم من مرور ما يقرب من اثني عشر يوماً على فوزه إلا أن راسل يقول إن شعور الفرحة لم يفارقه أبداً.
ويبدو أن راسل واثق من القرارات التي أدت إلى فوزه حيث يقول: "لتحصل على شيء غير عادي في الحياة يجب أن تكون مستعداً لتقديم تضحيات صغيرة. فعلى سبيل المثال فإن الـ 15 درهماً لا تُعد شيئاً عند مقارنتها بالجائزة الكبرى المحتملة البالغة 15 مليون درهم إماراتي. عندما جئت إلى هذا البلد في سن المراهقة لم يكن لدي أي فكرة أن حياتي يمكن أن تتغير بهذه الطريقة. سأكمل 15 عاماً في دولة الإمارات هذا العام وأنا محظوظ بمبلغ الـ 15 مليون درهم التي ربحتها تزامناً مع هذه المناسبة الخاصة". ويحث راسل المشاركين الآخرين على الاستمرار في السعي وراء أحلامهم، التي بمجرد أن يؤمنوا بها فإنها ستتحقق وتؤتي ثمارها.
وبعد الفوز بها لمرتين ما تزال الجائزة الكبرى المذهلة البالغة 15 مليون درهم إماراتي، متاحة ليفوز بها مشارك واحد أو مجموعة مشاركين من خلال مطابقة جميع الأرقام الستة، في الحلقة المقبلة التي ستُبث مباشرة الساعة 9 بتوقيت دولة الإمارات من مساء يوم الجمعة 27 يناير 2023.
سيتم بث السحوبات القادمة مباشرة على الموقع الإلكتروني للإمارات للسحوبات وعبر الصفحة الرسمية للمؤسسة على فيسبوك وقناتها على يوتيوب، كن الفائز القادم واختر أرقامك مبكراً!

MENAFN26012023006575014300ID1105479054


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.