Monday, 06 February 2023 05:40 GMT

الولايات المتحدة تعلن انخفاضا 'كبيرا' في عدد المهاجرين الذين يعبرون الحدود بشكل غير شرعي

(MENAFN- Kuwait News Agency (KUNA)) واشنطن - 25 - 1 (كونا) -- أعلنت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية اليوم الأربعاء أن عدد المهاجرين الكوبيين والفنزويليين والنيكاراغويين والهايتيين الذين يعبرون يوميا الحدود الجنوبية الغربية للبلاد انخفض 'بشكل كبير' خلال الشهر الجاري.
وأرجعت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية في بيان هذا الانخفاض إلى إجراءات أعلنها الرئيس الأمريكي جو بايدن بداية الشهر الحالي قررت بموجبها الإدارة منح 'دخول مشروط' لمواطنين من وكوبا ونيكاراغوا وهايتي 'وهو البرنامج الذي يستفيد منه مواطنون من فنزويلا'.
وأفادت الوزارة أن 'الأرقام الأولية الخاصة بشهر يناير تظهر أن أعداد الكوبيين والهايتيين والنيكاراغويين والفنزويليين الذين يعبرون بشكل غير قانوني بوابات الدخول على الحدود الجنوبية الغربية انخفضت بنسبة 97 بالمئة مقارنة بشهر ديسمبر (الماضي)'.
وأوضحت أن متوسط الأعداد الأسبوعية انخفض من 3367 غير شرعي في 11 ديسمبر الماضي إلى 115 مهاجر في 24 يناير الجاري.
وأضافت أن 'شهر يناير يتجه ليكون الشهر الذي يحدث خلاله أدنى مستوى شهري لعبور الحدود منذ فبراير 2021'.
ورأى وزير الأمن الداخلي الامريكي أليخاندرو مايوركاس أن الإجراءات التي أعلنتها الإدارة 'تؤتي ثمارها'.
وقال في تصريح تضمنه البيان انه 'من غير المفهوم أن بعض الدول التي ستستفيد من هذه الإجراءات الفعالة للغاية تسعى إلى منعها والتسبب في المزيد من الهجرة غير النظامية على حدودنا الجنوبية'.
وكشفت الإدارة الأمريكية في الخامس من يناير الجاري 'إجراءات جديدة لإنفاذ القانون على الحدود لتحسين أمن الحدود والحد من الهجرة غير النظامية وإنشاء عمليات إضافية آمنة ومنظمة للأشخاص الفارين من الأزمات الإنسانية للقدوم بشكل قانوني إلى الولايات المتحدة'.(النهاية)

ع س ج / ط ب



MENAFN25012023000071011013ID1105478807


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.