Saturday, 04 February 2023 09:34 GMT

دراسة: 33 بالمئة انخفاض الطلب على وظائف قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة

(MENAFN- Alghad Newspaper)

هبه العيساوي
عمان – أظهرت دراسة حديثة أجراها المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية، ونشرتها وزارة العمل على موقعها الإلكتروني، أن نسبة انخفاض الطلب على وظائف قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة في الأردن بلغت 33 % للعام 2023.
وأشارت الدراسة إلى أن الطلب على مهن هذا القطاع سيتركز خلال الأعوام 2022-2024 على مهن اختصاصي مهندس كهربائي/عام، فني ميكانيكي/إنتاج، مهندس الطاقة المتجددة، فني كهربائي/ صيانة آلات كهربائية، للذكور.
أما بالنسبة للإناث فأظهرت الدراسة التي حملت عنوان“الفجوة بين جانبي العرض والطلب في قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة” أن الطلب سيتركز على مهن مهندس كهربائي/ عام، مهندس طاقة متجددة، مهندس ميكانيكي/عام، ومهندس كهربائي/أخرى، ومصمم جرافيك.
وبينت الدراسة أن قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة يركز بشكل رئيس على توظيف الذكور بشكل عام مع وجود الإناث في مجموعة من المهن لكن بنسبة أقل، كما يتركز الطلب على العمالة أكثر في إقليم الوسط.
وبشكل عام، بلغ حجم الطلب على مهن هذا القطاع للأعوام 2022-2024 حوالي 1,375 مطلوبًا، وبحجم طلب على الذكور بلغ 853 مقابل 522 للإناث.
وبشكل عام فإن الطلب على الوظائف الجديدة المتوقع في العام 2023 سيكون أقل بنحو 33 % مقارنة مع نظيره للعام 2022، في حين يتوقع تراجع أكبر في العام 2024 بنحو 8 % مقارنة مع 2023.
تجدر الإشارة إلى بروز الحاجة للعمال الجدد على أساس أعمال التوسعة، ما يدعو للتفاؤل بأن هناك إمكانية لخلق فرص عمل جديدة، حيث بلغت نسبة الطلب على أساس التوسع 78 %، بينما بلغت على أساس الدوران 17 %.
وكشفت نتائج الدراسة عن أن ما نسبته %42 من المنشآت تواجه صعوبات في التعيين، وتعزى إلى النقص في العمالة الماهرة بشكل أساسي، ومن ثم النقص في العمالة ممن لديهم قيم واتجاهات إيجابية نحو العمل ومهارات داعمة للتشغيل، ومن ثم النقص في العمالة المؤهلة أكاديميًّا.
وفيما يتعلق بالطرق المستخدمة في التعيين، أظهرت الدراسة أن التعيين المباشر من الاتصالات الشخصية هو الأكثر استخداما وبنسبة 66 %.
وسئل أصحاب العمل عن الصعوبات والتحديات التي تواجه قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة، فأجاب 85 % منهم بأن التعليمات والتشريعات الناظمة للعمل تؤثر على أداء القطاع، بينما أشار 53 % إلى الإجراءات التي تعيق الاستثمار.
وفيما يخص المهارات المطلوبة في القطاع، بينت الدراسة أن أكثر مهارة مطلوبة ضمن مهن القطاع هي: مهارات إعداد التصاميم الخاصة بأنظمة الطاقة المتجددة، وتحديد نوع العوازل المستعملة، وإعداد برامج الصيانة الوقائية والعالجية، فضلا عن تركيب الأجهزة الكهربائية ولوحات التوزيع ولوحات المراقبة والإنذار بحسب المخطط والتدقيق الطافي Energy Audit ورفع كفاءة الطاقة.
وأما من حيث الخبرة المطلوب توافرها في العمالة المطلوبة، فلم يطلب أصحاب العمل سنوات خبرة كبيرة، بل على العكس حيث أعلن 48 % منهم أنهم يطلبون عمالة دون اشتراط توفر الخبرة، وطلب نحو 18 % أن يكون الحد الأدنى للخبرة المطلوبة سنتين كونها فترة كافية للقيام بمتطلبات العمل في هذا القطاع من وجهة نظر أصحاب العمل.
أما من ناحية توظيف الإناث في القطاع، فتشير نتائج تحليل البيانات التي تم جمعها إلى أن غالبية المنشآت العاملة فيه لا ترغب بتعيين إناث بنسبة 45 %، والسبب الرئيس“غير معرف بشكل تام”، وكسبب آخر، فإن طبيعة العمل غير مناسبة للمرأة، لكن بشكل عام يبقى هناك تشغيل الإناث في مهن هذا القطاع بنسبة تزيد على 55 %،
فيما بلغ الطلب المستقبلي على الإناث بواقع 522 فرصة عمل، تركزت في إقليم الوسط.
من ناحية أخرى، بلغ عدد العاملين من ذوي الإعاقات 16 عاملا يشكلون ما نسبته 0.12 % فقط، ويتركزون في فئة المحاسبين، وفني ميكانيكي/ إنتاج، وتوزع العاملون من ذوي الإعاقة في إقليمي الوسط والشمال فقط.
كما تبين نتائج الدراسة أن المنشآت في قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة لا تفضل توظيف ذوي الاعاقات، لكن بشكل عام أعلن عدد من المنشآت أنه سيقدم 115 فرصة عمل في مهن مختلفة أهمها مهندس كهربائي/ عام، مهندس طاقة متجددة وفني كهربائي/ كهروميكانيكي، إضافة إلى مهن مساندة مثل: اختصاصي إعلان وتسويق، سكرتير تنفيذي، وإداري.
وكشفت أن عدد المنشآت العاملة في قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة بلغ 372 منشأة، توظف نحو 12833 عاملا وعاملة، توزعوا بواقع 61 % في إقليم الوسط، ونحو 33 % في إقليم الشمال، وما نسبته 6 % في إقليم الجنوب.
وتعد غالبية المنشآت العاملة في القطاع منشآت فردية (56 % وفقاً لكيانها القانوني)، وتشكل المنشآت التضامنية ما نسبته 5 %، ونحو 34 % منشآت ذات مسؤولية محدودة.
وتم تصنيف المنشآت في قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة إلى: المنشآت صغيرة الحجم (1-4 عمال وبنسبة 65 %)، تليها المنشآت متوسطة الحجم (5-19 عمال بنسبة 30 %)، ومن ثم المنشآت كبيرة الحجم (20 عاملا وأكثر بنسبة 5 %).
يذكر أن غالبية المنشآت أفادت بأن حجم الطلب على منتجاتها انخفض في الأعوام 2019-2021، بنسبة 32 %، بينما أعلنت 46 % منها ارتفاع الطلب على منتجاتها في الفترة المذكورة، وحوالي 15 % ذكرت أن الطلب لم يتغير على منتجاتها للفترة ذاتها.
ويتوزع العاملون في القطاع بواقع 89 % للذكور مقابل 11 % فقط للاناث، وغالبية الذكور العاملين مؤهلهم التعليمي بكالوريوس بنسبة 31 %، ومن ثم دبلوم متوسط 28 %، ونحو 20 % ثانوي، وكذلك فإن غالبية الإناث مؤهلهن التعليمي بكالوريوس بنسبة 69 %، ومن ثم دبلوم متوسط 13 %، و2 % للثانوية العامة.
من ناحية أخرى فإن ما نسبته 96 % من العاملين في هذا القطاع هم أردنيو الجنسيّة، مقابل 4 % من غير الأردنيين، وتعد النسبة قريبة جدًا في إقليمي الشمال والوسط والجنوب، لكنها الأعلى في إقليم الوسط.
وأظهرت الدراسة أن مهنة فني كهربائي/ عام (41.6 %)، ومهندس كهربائي/ عام (6 %)، وفني كهربائي/ أخرى (18.3 %)، ومشغل وحدات الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء(83.2 %)، ومهندس طاقة متجددة (82.2 %) هي المهن الأكثر إشغالا في قطاع إمدادات الكهرباء والطاقة المتجددة.

MENAFN25012023000072011014ID1105478734


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية