Wednesday, 01 February 2023 06:33 GMT

جوجل تدخل ميزة جديدة لتحسين عملية البحث

(MENAFN- Khaberni)

خبرني - أعلنت Google عن ميزة جديدة توفر“التمرير المستمر” لمتصفحي الويب على أجهزة سطح المكتب أو أجهزة الكمبيوتر المحمول ، وتمكين المستخدمين من رؤية نتائج

البحث ذات الصلة دون الحاجة إلى التبديل بين الصفحات المختلفة بين الحين والآخر ، ولكن الشاشة ستستمر في عرض المزيد من العناوين المتعلقة مصطلح البحث ، وينوي

طرح هذه الميزة على الأجهزة المحمولة في وقت لاحق. هناك فرق بين التمرير المستمر والتمرير اللانهائي ، وليس لدى

Google واحد حتى الآن. من خلال التمرير المستمر ، يمكن للمستخدمين رؤية ما يصل إلى ست صفحات دون النقر على كلمة“المزيد” في أسفل الصفحة. بالنسبة لنسخة الجوال ، تقصر Google التمرير المستمر إلى أربع صفحات

من نتائج البحث في المرة الواحدة. تحرص Google على عرض نتائج البحث في ترقيم الصفحات ، مما يسمح للمستخدمين بالنقر فوق رقم الصفحة السفلية لاكتشاف المزيد من النتائج

على مواقع الويب الأقل شهرة. يمكن للميزة الجديدة أيضًا أن تجلب المزيد من الزيارات إلى المواقع التي لم يتم تصنيفها بدرجة عالية

بما يكفي للظهور في الصفحة الأولى. يميل معظم الأشخاص إلى الاكتفاء بالصفحة الأولى أو الثانية من النتائج في أحسن

الأحوال ، وزيارة عدد قليل جدًا من الصفحات بعد ذلك.

و يأتي التغيير في سياسة صفحات Google في وقت يشكو فيه العديد من المستخدمين من تراجع دقة وجودة نتائج بحث Google.

استجابة لشكاوى المستخدمين ، أجرت Google سلسلة من الترقيات والتحديثات ، بما في ذلك جعل نتائج البحث أكثر وضوحًا. في سبتمبر ، قدمت أيضًا ميزة نتائج فئة“المناقشات

والمنتديات” التي تعرض النتائج من Reddit و Quora. بينما يقدم إصدار الهاتف المحمول في البداية العديد من الميزات ، فإن

المرحلة الأولى من هذا التحديث الأخير ستكون متاحة لأجهزة سطح المكتب.

MENAFN06122022000151011027ID1105276327


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية