Monday, 30 January 2023 04:01 GMT

دبي تستضيف مؤتمر الجمعية الدولية للطب النفسي'

(MENAFN- Al-Bayan)

أعلن مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، الأول والوحيد المتخصص بطب الأطفال واليافعين في دولة الإمارات، عن استضافة الدورة الـ25 للمؤتمر العام للجمعية الدولية للطب النفسي للأطفال واليافعين خلال الفترة 6-9 ديسمبر المقبل في مركز دبي التجاري العالمي، وذلك في أول استضافة لمدينة عربية لهذا المؤتمر الدولي العريق.

ويُعقد الحدث الأكبر من نوعه عالمياً للمرة الأولى في المنطقة تحت شعار 'الصحة النفسية للأطفال واليافعين: تشكيل المستقبل'، مستقطباً وفود علمية من 85 دولة حول العالم ونخبة من العلماء والأطباء من جميع أنحاء العالم لمناقشة أحدث الأبحاث الميدانية واستكشاف تحديات الصحة النفسية الراهنة في أوساط الأطفال واليافعين، بالإضافة إلى تسليط الضوء على الابتكارات المتقدمة والرامية إلى الارتقاء بمستويات الصحة النفسية.

وتمثل استضافة دبي للمؤتمر إنجازاً جديداً يعزز ريادتها لجهود التوعية بأهمية الصحة النفسية في المنطقة ودعم خططها في التحول إلى مركز رائد في قطاع السياحة الصحية. ويواصل مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال منذ انطلاقه عام 2016 تعاونه مع مختلف الهيئات من جميع أنحاء العالم لتحقيق تغيير ملموس في مجال الصحة النفسية للطفل.

ويسلط المؤتمر -الذي يتم تنظيمه كل عامين- الضوء على مجموعة متنوعة من المواضيع، ويستعرض أحدث الاكتشافات والتطورات في هذا القطاع، فيما تنسجم أجندة الحدث العالمي مع الاستراتيجية الوطنية لجودة الحياة 2031 في دولة الإمارات، والهادفة إلى تعزيز مكانة الدولة كوجهة عالمية رائدة في مجال جودة الحياة من خلال مجموعة من الأهداف والمبادرات الاستراتيجية.

ويحتضن المؤتمر سلسلة نقاشات يقودها مجموعة من أبرز الخبراء العالميين، ومنهم: البروفيسور أنطونيو هاردان، رئيس قسم الطب النفسي للأطفال واليافعين، جامعة ستانفورد؛ والبروفيسور بينيت ليفينثال، أستاذ الطب النفسي للأطفال واليافعين (الفخري)، جامعة شيكاغو؛ وبرونو فاليسارد، الرئيس السابق للمؤتمر العام للجمعيّة الدولية للطب النفسي للأطفال واليافعين ورئيس مختبر أبحاث الصحة العامة والصحة النفسية بجامعة باريس سود، وغيرهم.



وقال الدكتور عبد الله الخياط، المدير التنفيذي لمستشفى الجليلة للأطفال: 'حازت الجمعية الدولية للطب النفسي للأطفال واليافعين على جوائز مرموقة من مختلف أنحاء العالم نظير جهودها القيّمة في معالجة العديد من مشكلات الصحة النفسية التي يواجهها جيل الشباب. وعلى صعيد المنطقة، يلعب مستشفى الجليلة للأطفال دوراً رائداً في تحسين الصحة النفسية للأطفال، وسنعمل على مضافرة جهود الجانبين من خلال استضافة هذا المؤتمر العالمي لتحقيق نقلة نوعية في قطاع الرعاية الصحية الإقليمي'.

ويشمل برنامج المؤتمر على مدار 5 أيام 15 محاضرة رئيسية وأكثر من 250 ساعة من الندوات والمحاضرات الشفوية، و12 ورشة عمل، وذلك بمشاركة أكثر من 300 خبير من جميع أنحاء العالم لتناول مجموعة واسعة من المواضيع تشمل اضطرابات القلق، واضطرابات طيف التوحد، والسياسات والدعم، والوقاية وتعزيز جودة الصحة النفسية، والتقنيات الناشئة الرامية إلى تحسين فرص وصول الأطفال واليافعين لخدمات رعاية الصحة النفسية، وغيرها. كما يغطي البرنامج مجموعة من المسائل الملحة، مثل مخاوف الأهل بشأن طرق التواصل بين الوالدين والطفل وآثار كوفيد-19 على الصحة النفسية. ومن المنتظر أن تشهد الجلسات مشاركة وفود من 85 دولة.

من جهته، أشار الدكتور عمار البنا، رئيس جمعية الإمارات للصحة النفسية للأطفال ورئيس مركز التميز للصحة النفسية للأطفال واليافعين في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، إلى دور المؤتمر في تسليط الضوء على التزام دبي ودولة الإمارات بالصحة النفسية المجتمعية، لا سيما لدى الأطفال.

وقال: 'يؤكد انعقاد المؤتمر في دبي للمرة الأولى مدى جدية الجهود المبذولة للارتقاء بمستوى الصحة النفسية للأطفال في دولة الإمارات ومدى النجاح الذي تحققه. ونحن نفخر في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال بمكانته كأبرز المستشفيات المتخصصة في طب الأطفال في المنطقة، وبدورنا الرئيسي في استقطاب نخبة من أبرز خبراء القطاع من حول العالم إلى دبي، مدينة المستقبل، للتباحث في مستقبل الصحة النفسية في ظل انتشار مشاكل الصحة النفسية وبخاصة بين الأطفال الذين يشكلون الشريحة الأكثر عرضة لها لاسيما بعد جائحة كوفيد-19'.

ونوّه دانيال فونغ رئيس الجمعيّة الدولية للطب النفسي للأطفال واليافعين، بدور المؤتمر في تفعيل التواصل بين أعضاء الجمعيات المنضوية تحت مظلة الجمعية الدولية للطب النفسي للأطفال واليافعين، وغيرهم من الخبراء المتخصصين حول العالم، وقال: 'تصادف الدورة الـ25 للمؤتمر الذكرى السنوية الخامسة والثمانين لتأسيسنا عام 1937. ويسعدنا أن يحط الحدث رحاله في دبي، لنجتمع في هذا الملتقى على أمل أن نخرج بأفكار ونتائج قيّمة تحقق التحول الإيجابي المنشود في مجال الصحة النفسية للأطفال والشباب'.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

MENAFN30112022000110011019ID1105248766


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.