Sunday, 27 November 2022 12:58 GMT

الجامعة العربية و(مفوضية اللاجئين) تؤكدان أهمية استراتيجية الوقاية من العنف في سياق اللجوء

(MENAFN- Kuwait News Agency (KUNA)) القاهرة - 24 - 11 (كونا) -- أكدت جامعة الدول العربية والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم الخميس أهمية (الاستراتيجية العربية للوقاية والاستجابة لمناهضة كافة أشكال العنف في سياق اللجوء وخاصة العنف الجنسي ضد النساء والفتيات).
وقال الجانبان في بيان مشترك أصدراه بمناسبة إطلاق هذه الاستراتيجية العربية إن محورية هذه القضية تزداد 'في ظل ما يمر به عدد من دول المنطقة من أزمات ونزاعات مسلحة أصابت الفئات الأكثر هشاشة كالنساء والفتيات في الفترة الأخيرة صاحبها لجوء ونزوح وتشتت للأسر'.
وأضاف البيان أن المنطقة العربية 'تواجه العديد من الأزمات الإنسانية' مبينا أن 'حالات النزاع والأزمات تؤدي إلى تزايد معدلات العنف والعنف الجنسي والتي تتطلب مواجهة فورية للتصدي لها ومواجهتها'.
وأشار إلى أن العنف ضد النساء والفتيات يعتبر 'بمثابة مظلة تضم تحتها كافة الانتهاكات التي تقوم على الاختلافات المحددة ثقافيا واجتماعيا ما بين الإناث والذكور' وترتبط أشكاله بانعدام المساواة بين الجنسين داخل المجتمعات.
وأفاد بأن أشكال العنف المتعددة تؤثر على أفراد المجتمع كافة موضحا أن اللاجئين وطالبي اللجوء والنازحين قسرا 'يتعرضون بشكل أكبر لمخاطر الأشكال المختلفة من العنف'.
وطالب البيان بضرورة تكاتف الجميع من حكومات ومنظمات إقليمية ودولية وجهات معنية في هذا الشأن لتوفير الحماية للنساء والفتيات واللاجئات والنازحات من خلال توفير نظم قادرة على الوقاية والاستجابة لاحتياجات الحماية.
وأكد أهمية إنفاذ القوانين والسياسات المتعلقة بالوقاية من العنف الجنسي وتعزيز الخدمات المتعددة والبرامج الموجهة إلى الناجيات من خلال ما تقدمه الجهات الفاعلة الوطنية من حكومات ومختلف الجهات المعنية.
وأعرب عن الأمل في أن يساهم إطلاق هذه الاستراتيجية في خلق نظم أقوى وأكثر استدامة تستفيد منها جميع النساء والفتيات.
وأشار إلى أن هذه الاستراتيجية كان قد اعتمدها مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري في دورته العادية ال 155 في مارس 2021 كوثيقة استرشادية لتساعد الدول الأعضاء على تطوير النظم الوطنية لحماية النساء. (النهاية)

م ف م / ع ف ف / م ع ع




MENAFN24112022000071011013ID1105229935


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.