Wednesday, 30 November 2022 02:36 GMT

النشرة الإخبارية الشهرية حول الديمقراطية

(MENAFN- Swissinfo) هذا المحتوى تم نشره يوم 24 نوفمبر 2022 - 11:00 يوليو, 24 نوفمبر 2022 - 11:00

برونو هو منسّق 'مجموعة الديمقراطية' ضمن SWI swissinfo.ch ويعمل مُراسلا معنيا بشؤون الديمقراطية في العالم. عمل لأكثر من ثلاثين عاما في هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية كمراسل في الخارج لقناة الإذاعة والتلفزيون العمومية السويسرية الناطقة بالألمانية SRF .

مقالات أخرى للكاتب (ة)
  • Deutsch (de) für wahlleugner:innen brechen harte zeiten an (الأصلي)
  • Español (es) en tiempos del negacionismo electoral
  • 中文 (zh) 选举欺骗行为将减少
  • Français (fr) newsletter de la démocratie
  • Pусский (ru) отрицание итогов выборов, или детские болезни демократии
  • 日本語 (ja) 民主主義ニュースレター11月号
  • Italiano (it) newsletter della democrazia novembre 2022

صديقات وأصدقاء الديمقراطية الأعزاء

نحن نتعامل مع ظاهرة حديثة إلى حد ما: رفض الانتخابات. إنه يرقى إلى التشكيك في نتيجة عملية الانتخابات والاقتراع التي أجريت بشكل صحيح مُسبقًا وإغراق السلطات الانتخابية المسؤولة بشكاوى واتهامات لا أساس لها من الصحة.

سجل الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب نفسه في كتب التاريخ عن أزمات الديمقراطية كأكبر رافض لنتائج الانتخابات. بدأ هذا بالفعل بانتخابه في عام 2016، كانت هذه الانتخابات ناجحة له بسبب النظام الانتخابي الأمريكي الفريد من نوعه، وذلك عندما أراد إعلان بطلان 2865.075 صوتًا، حصلت عليها منافسته هيلاري كلينتون.

وبعد أربع سنوات - عندما حصل ترامب على أقل من سبعة ملايين صوت وكان بعيداً عن الهيمنة على عدد كاف من الولايات- حاول الرئيس المنتخب 'العثور على' الأصوات اللازمة لإلغاء الانتخابات من خلال الاتصال بالمنظمين للانتخابات، وأخيراً وصف الانتخابات بأنها مزيفة. وهي ممارسات ما يزال يقوم بها حتى يومنا هذا.


أنصار دونالد ترامب يتظاهرون أمام مكتب مفوض الانتخابات في مقاطعة ماريكوبا بولاية أريزونا احتجاجاً على زعمهم 'تزوير الانتخابات'. في انتخابات التجديد النصفي للولاية، فازت الديموقراطية كاتي هوبز في انتخابات حكام الولايات ضد كاري ليك، وهي مؤيدة لترامب ومن منكري نتائج الانتخابات. Copyright 2022 The Associated Press. All Rights Reserved

بغض النظر عن العواقب الكارثية لهذه الكذبة الكبيرة - اقتحام مبنى الكابيتول في واشنطن في 6 يناير 2021 - فقد شقت ظاهرة رفض نتائج الانتخابات طريقها إلى ما وراء حدود الولايات المتحدة: حتى في سويسرا، قبل إجراء الاستفتاء بشأن التدابير المتخذة من طرف الحكومة لمكافحة جائحة كوفيد - 19 العام الماضي، أطلق المعارضون ادعاءات مماثلة. وشكك منكرو كورونا بشكل أساسي في عملية التصويت.

أصبح من الواضح الآن أن هذه الهجمات على النظام الانتخابي بدأت تفقد زخمها ببطء. كان هذا هو الحال أيضًا في البرازيل، حيث أدلى الرئيس المباشر بمثل هذه التصريحات قبل الانتخابات الرئاسية الأخيرة، وفي الولايات المتحدة في ما يسمى بالانتخابات النصفية الأخيرة. ففي هذا الابلد، أخفق معظم منكري الانتخابات الذين خاضوا السباق ودعمهم ترامب شخصيًا.

ريك هاسن، أستاذ القانون في جامعة لوس أنجلوس الأمريكية ، والذي أجريتُ معه مقابلة في الفترة التي سبقت الانتخابات الأمريكية ينظر بتفاؤل إلى المستقبل: 'معظم المنكرين لم يصلوا إلى السلطة، وعدد الدعاوى القضائية مقابل النتائج انخفضت بشكل ملحوظ مقارنة بعام 2020'. هذا أمر جيّد - حتى وإن شارك منكرو الانتخابات في سباق الرئاسيات مرة أخرى.

المزيد

المزيد

شارك في الحوار

ديمقراطية

ddress class='si-teaser__author uk-text-uppercase'>رينات كونتسي كيف يُمكن إنقاذ الديمقراطية؟

يشهد العالم أزمة شاملة ومركبة تعتبر الأخطر منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وهي تؤثّر حتما على الأنظمة الديمقراطية. فكيف يُمكن جعلها أكثر قدرة على...

ما رأيك في هذا التحدي الجديد نسبيًا لديمقراطياتنا الحديثة؟ انضم إلى النقاشات الدائرة حول الديمقراطية.

تفضلوا بقبول فائق الاحترام

برونو كاوفمان

مراسل الديمقراطية العالمية ومنسق فريق تحرير SWI Democracy

المزيد

المزيد

كيف تستفيد الصين من بعض آليات الديمقراطية

هذا المحتوى تم نشره يوم 24 نوفمبر 2022 يوليو, 24 نوفمبر 2022 لا تقتصر الميزانيات التشاركية على الأنظمة الديمقراطية، إلا أنها لا تطبق في الصين مثلا بدافع الإيمان بالديمقراطية بل لأغراض أخرى.

المزيد

المزيد

عندما تكون الكلمة الأخيرة للمواطنين في المسائل المالية

هذا المحتوى تم نشره يوم 02 نوفمبر 2022 يوليو, 02 نوفمبر 2022 لدى سويسرا والأرجنتين نهجان مختلفان لإشراك المواطنين في أخذ القرار بشأن استخدام المقدرات المالية العامة.

المزيد

المزيد

شارك في الحوار

ديمقراطية

ddress class='si-teaser__author uk-text-uppercase'>برونو كاوفمان هل أنت من مؤيدي الميزانيات التشاركية؟

هل لديك خبرات عملية في مجال الميزانيات التشاركية أو الاستفتاءات حول الشؤون المالية ؟ هل برأيك يجب أن تتاح فرص لاشراك المواطنين حولها؟

MENAFN24112022000210011054ID1105229437


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.