Wednesday, 30 November 2022 05:41 GMT

محكمة أميركية تجمد برنامج 'الحالمين' للمهاجرين غير الشرعيين

(MENAFN- Al-Anbaa)

قضت محكمة استئناف بعدم قانونية برنامج بارز من عهد الرئيس الأسبق باراك اوباما يحمي 'الحالمين'، الأشخاص الذين وصلوا بشكل غير شرعي الى الولايات المتحدة حين كانوا قاصرين، في قرار لا يسحب حقوق المستفيدين حاليا منه.

وثبت القضاة قرارا من محكمة البداية يحد من أبعاد هذا البرنامج، ويجمد بالتالي أي طلب جديد لكنه يبقي وضع حوالى 600 ألف شاب يستفيدون منه، على حاله.

أعادت محكمة الاستئناف الحكم الى محكمة الدرجة الأولى وخصوصا لدرس النسخة الجديدة التي صاغتها إدارة جو بايدن في آب/اغسطس من هذا البرنامج.

وعبر الرئيس جو بايدن عن خيبة أمله من هذا القرار الذي يعني أن 'حياة +حالمين+ تبقى معلقة'.

وقال في بيان إن قرار المحكمة هو 'نتيجة جهود مستمرة من ممثلي ولايات جمهورية لحرمان المستفيدين من هذا البرنامج من الحماية وإذن العمل الذي بات كثيرون يملكونه منذ أكثر من عقد'.

وأضاف 'لقد حان الوقت لكي يعتمد الكونغرس اجراءات دائمة للحالمين بما يشمل الطريق نحو المواطنة'.

هذا البرنامج الذي طبق في عام 2012 في عهد الرئيس الديموقراطي باراك أوباما يهدف الى حماية 'الحالمين' الذين دخلوا بشكل غير قانوني خلال طفولتهم الى الولايات المتحدة حيث يقيمون منذ ذلك الحين، من الطرد.

لكن الرئيس السابق دونالد ترامب ألغاه اعتبارا من 2017 ما فتح فترة من عدم اليقين لهؤلاء الشباب الذين تقل أعمارهم عن 30 عاما. في حزيران/يونيو 2020 ألحقت به المحكمة العليا في الولايات المتحدة نكسة له عبر مصادقتها على هذا البرنامج.

أضف تعليق(التعليقات تمثل آراء أصحابها ولاتمثل رأي 'الانباء') x مواضيع ذات صلة اقرأ أيضاً الأمم المتحدة وأهداف التنمية المستدامة
1 من 2استوديو الأنباء

إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.