Sunday, 04 December 2022 06:13 GMT

1.3 مليار دينار العجز التجاري للأردن مع منطقة اليورو

(MENAFN- Khaberni)

خبرني - بلغ عجز الميزان التجاري للمملكة مع دول الاتحاد الأوروبي منذ مطلع العام الحالي لنهاية شهر تموز الماضي، حوالي 1.345 مليار دينار، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، والبالغة نحو 1.395 مليار دينار.

وبحسب بيانات التجارة الخارجية الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة، ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر السبعة الماضية بنسبة 122.5 بالمئة، لتبلغ حوالي 217 مليون دينار، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي والبالغة حوالي 97 مليون دينار.

وزادت قيمة المستوردات من دول الاتحاد الأوروبي لنهاية شهر تموز من العام الحالي بنسبة 4.7 بالمئة، لتبلغ 1.562 مليار دينار، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي والبالغة نحو 1.492 مليار دينار.

ووفقا للبيانات، تصدرت كل من بلجيكا ورومانيا سلم الصادرات الأردنية إلى دول الاتحاد الأوروبي في الأشهر السبعة الماضية من العام الحالي، لتبلغ حوالي 35 مليون دينار، فيما تصدرت ألمانيا قائمة الدول التي تستورد منها الأردن، حيث بلغت مستوردات المملكة من ألمانيا نحو 326 مليون دينار.

وقال رئيس جمعية الأعمال الأردنية الأوروبية (جيبا) علي مراد إن اتفاقية الشراكة مع أوروبا أسهمت في زيادة الاستيراد والتصدير من كلا الطرفين، وعززت التبادل التجاري، بالإضافة إلى أن هناك زيادة طلب على المنتجات الأردنية من الأسمدة والمواد الخام مثل البوتاس والفوسفات، والصناعات الكيماوية.

وأضاف أن انخفاض قيمة العملة الأوروبية ( اليورو) أدى إلى جاذبية المنتجات الأوروبية ضمن نطاق اتفاقية التجارة الحرة مع أوروبا وجعل المنتجات الأوروبية في متناول المستهلكين، مشيرا إلى أن هنالك فرصة للأردن لتعزيز صادراته إلى الدول الأوروبية، خاصة المتعلقة بالمنتجات الزراعية والصناعية والمواد الخام، وقطاع الخدمات خاصة المرتبطة بالسياحة الأوروبية للمملكة.

MENAFN05102022000151011027ID1104971085


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.