Thursday, 01 December 2022 04:50 GMT

فرنسا تعيد تشغيل محطة طاقة على الفحم

(MENAFN- Khaberni)

خبرني - قررت فرنسا إعادة تشغيل محطة طاقة تعمل بالفحم في سان أفولد بشمال شرقي البلاد في نهاية الأسبوع. في ظل أزمة الطاقة الحالية وتوقف عمل العديد من محطات الطاقة النووية.

وتم فصل محطة“إميل هوشيت” عن الشبكة في نهاية مارس، إلا أن وزارة الطاقة الفرنسية قررت الآن إعادة تشغيل المحطة لإنتاج الطاقة. على أن يستمر عملها مبدئياً حتى نهاية عام 2023.

ووافق 70 موظفاً مسرحين على العودة إلى وظائفهم بزيادة في الأجور. وبجانب“إميل هوشيت” تعد محطة“كورديميس” في غرب فرنسا محطة الطاقة الأخرى الوحيدة التي لا تزال تعمل بالفحم في البلاد.

وكانت محطة“إميل هوشيت” تعمل بالفحم المستورد من روسيا، وسيجري في الوقت الراهن استيراد الفحم من كولومبيا والولايات المتحدة وجنوب أفريقيا.

وتواجه فرنسا خطر نفاد الكهرباء خلال الشتاء المقبل، لأن أكثر من نصف محطات الطاقة النووية الـ56 التي لديها توقفت عن العمل بسبب أعمال صيانة أو فحص.

وتضغط الحكومة الفرنسية على شركة الكهرباء“اي دي اف” لإعادة تشغيل كل المفاعلات النووية بحلول فصل الشتاء. إلا أنه لم يتضح بعد ما إذا كان هذا ممكنا أم لا.

MENAFN02102022000151011027ID1104956352


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.