Wednesday, 07 December 2022 07:43 GMT

الصحة: إنشاء قاعدة بيانات مميكنة لزراعة الأعضاء خلال 6 أشهر

(MENAFN- Youm7)

قال الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة والسكان، أن وزير الصحة أجرى اليوم جولة ميدانية بمحافظة أسوان لتفقد المستشفيات وأماكن تقديم الخدمات الطبية بالمحافظة.

وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة صدى البلد، أن الوزير زار مستشفى كوم أمبو ومركز تنمية الأسرة من بين 10 أماكن أخرى.

ولفت الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة والسكان، إلى أن أسوان من المحافظات التى دخلت منظومة التأمين الصحى وسيتم العمل بها قريبًا.

وأكد على أن ملف زراعة الأعضاء فى غاية الأهمية، والقانون ينظم زراعة الأعضاء وصدر القانون منذ نحو 12 عاما، ولكنه معظم المواد غير مفعلة فى القانون.

وأشار الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة والسكان، إلى أن هناك حاجة لوجود قاعدة بيانات مميكنة تشمل من يحتاج زراعة أعضاء بشرية والمتبرعين.

وأكد أن وجود قاعدة بيانات مميكنة موحدة للمتبرعين والمحتاجين، يجعل هناك متابعة لعمليات الزراعة ومعرفة نسب النجاح والمضاعفات بما يمكن من سهولة ويسر إجراء العمليات وجودة الخدمة واشتراك المواطنين فى المنظومة.

وأوضح الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة والسكان، أن إنشاء قاعدة البيانات المميكنة قد لا يحتاج إلى أكثر من 6 أشهر.

واستطرد أن مصر بها أكثر من 37 مركزًا مرخصًا لنقل الأعضاء، وأحد المراكز المصرية لزراعة الأعضاء كان يحتل المرتبة الخامسة عالميًا.

وأردف الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة والسكان، أن المركز الذى سيتم إنشاؤه فى معهد ناصر سيشمل زراعة كل الأعضاء البشرية.

وواصل أن القانون يضع الإجراءات والجزاءات والعقوبات التى تنظم عمليات زراعة الأعضاء البشرية، موضحا أن وجود قاعدة بيانات يساعد تطبيق القانون بكل تفاصيله.

واختتم أن هناك أعضاء بشرية يمكن نقلها من الإنسان الحى مثل الرئة، بينما هناك أعضاء أخرى لا يتم نقلها إلا من الشخص المتوفى مثل القرنية ويكون خلال مدة أقصاها ساعة وبعد ذلك تتعرض للتلف والقلب يتم نقله خلال 48 ساعة.


MENAFN01102022000132011024ID1104954450


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.