Saturday, 10 December 2022 07:49 GMT

جامعة السلام تمنح درجة الدكتوراة الفخرية للشيخة رنا بنتعيسى بن دعيج آل خليفة

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej)

في تكريم رفيع يؤكد الدور المهم لمملكة البحرين في نشر وإرساء قيم السلام على الصعيدين الإقليمي والدولي، وفي حفل أقيم بمقر الأمم المتحدة في جنيفبحضور السيدة إيرينا بوكوفا رئيس مجلس امناء جامعة السلام -المدير العامالسابق لليونسكو و الدكتور فرانسيسكو روخا رئيس جامعة السلام وعدد من ممثلي السلك الدبلوماسي ، منحت جامعة السلام (UPEACE) درجة الدكتوراه الفخرية للدكتورة الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة الأمين العام لمجلس التعليم العالي نائب رئيس مجلس أمناء مجلس التعليم العالي، والتي تمنح للعلماء والمختصين من ذوي الخبرة النوعية والعاملين المتميزين والمؤثرين في المجالات السياسية والدبلوماسية المتعلقة بملف السلام وساهموا بشكل كبير في مجالات دراسة السلام وتطبيق مبادئ السلام طوال مسيرتهم العلمية والعملية تماشيا مع رسالة جامعة السلام.

بهذا تكون د. الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة هي أول امرأة عربية تحصل على تلك الدكتوراه الفخرية وثاني شخصية عربية بعد الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى - أمين عام رابطة العالم الإسلامي من المملكة العربية السعودية الشقيقة ، ولتنضم بذلك إلى نخبة من الحائزين على تلك الدكتوراه الفخرية، بما في ذلك 5 رؤساء سابقين يمثلون مجموعة متنوعة من الخلفيات الجغرافية والمهنية والدينية - من بينهم مؤسس جامعة السلام رودريغو كارازو أوديو، والحائز على جائزة نوبل للسلام أوسكار أرياس سانشيز - قاض سابق في محكمة العدل الدولية، الدكتور توماس بويرجنثال، نائب رئيس الهند، M. Venkaiah Naidu ، رئيس الوزراء النيبال، رئيس مؤسسة نيبون، ورئيس بنما الأسبق.

ويمثل الحصول على الدكتوراه الفخرية من جامعة السلام تقديرًا عالميًا لمدى التاثير الإيجابي الكبير وفاعلية جهود وعطاء د. الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة في دعم الدبلوماسية الدولية، وتعزيز الصداقة والتعاون بين الشعوب ومحاربة الكراهية وذلك في كافة المناصب والمهام التي تتولاها بكل جدارة وكفاءة ومن أهمها عملها السابق كوكيل لوزارة الخارجية وعملها الحالي كأمين عام لمجلس التعليم العالي وما لها من بصمات مهمة وما تحققه من إنجازات ملموسة.

بهذه المناسبة، أكدت د. الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة عن بالغ اعتزازها بمنحها درجة الدكتوراه الفخرية من تلك الجامعة العريقة التي تحمل رسالة عالمية نبيلة، مؤكدة أن هذا التقدير الغالي يجسد المكانة العالية والإسهامات العظيمة لمملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المعظم، ودعم وجهود صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء ، في تعزيز التقارب والتعايش بين جميع الثقافات والحضارات، وتنمية الروابط بين مختلف الدول والمجتمعات، تأكيدًا لسياسة مملكة البحرين بثوابتها الراسخة ومبادئها البناءة وتحركاتها ونشاطها المتواصل الرامي لخير وصالح البشرية بأسرها والذي جعل من مملكة البحرين نموذجًا دوليًا مضيئًا وملهمًا في الانفتاح والتعاون البناء الذي يحقق مصالح الجميع ويسهم في تجاوز التحديات التي تواجه المجتمع الدولي بأسرة.

وعبرت د. الشيخة رنا بنت عيسى آل خليفة عن امتنانها لما تحظى به المرأة البحرينية من دعم كبير ورعاية شاملة من لدن صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة جلالة الملك المعظم رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، ما يمكن المرأة البحرينية من مواصلة تحقيق الإنجازات المهمة على كافة المستويات وفي مختلف المحافل الدولية .

وجامعة السلام هي منظمة حكومية دولية، تم إنشاؤها بموجب معاهدة في الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1980 ولها حرمها الرئيسي في كوستاريكا. وتتمثل مهمتها المعلنة في «تزويد الإنسانية بمؤسسة دولية للتعليم العالي من أجل السلام بهدف تعزيز روح التفاهم والتسامح والتعايش السلمي بين جميع البشر، وتحفيز التعاون بين الشعوب والمساعدة في تخفيف العقبات والتهديدات التي تواجه سلام وتقدم العالم، بما يتفق مع التطلعات النبيلة المعلنة في ميثاق الأمم المتحدة. وتمتلك الجامعة تفويضًا عالميًا فريدًا لمنح شهادات علمية، معترف بها من قبل جميع البلدان الأعضاء في الجمعية العامة.

MENAFN01102022000055011008ID1104953883


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.