Thursday, 29 September 2022 10:41 GMT

«مبروك اليوم الوطني»

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej)

} ‭ ‬عاشت‭ ‬الشقيقة‭ ‬الكبرى‭ (‬السعودية‭) ‬أمس‭ (‬الجمعة‭) ‬الثالث‭ ‬والعشرين‭ ‬من‭ ‬سبتمبر‭ ‬ذكرى‭ (‬اليوم‭ ‬الوطني‭)‬،‭ ‬والذي‭ ‬يُمتد‭ ‬إلى‭ (‬1932‭)‬،‭ ‬وحيث‭ ‬تدرّجت‭ ‬بلاد‭ ‬الحرمين‭ ‬الشريفين‭ ‬صعوديًّا‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬الأصعدة،‭ ‬فحولتها‭ ‬سياسات‭ ‬القادة‭ ‬إلى‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬الكبرى‭.‬

} ‭ ‬وهي‭ ‬اليوم‭ ‬عنصر‭ ‬مؤثر‭ ‬على‭ ‬الساحة‭ ‬الدوليّة‭ ‬سياسيا‭ ‬واقتصاديّا‭ ‬واجتماعيّا‭ ‬وتعليميّا‭ ‬ورياضيّا،‭ ‬ولها‭ ‬عطاءاتها‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مجال،‭ ‬بل‭ ‬هي‭ ‬غدت‭ ‬الدولة‭ ‬الأكثر‭ ‬تأثيرا‭ ‬في‭ ‬سياسات‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬التنمويّة‭ ‬كواجب‭ ‬ضمن‭ ‬سياستها،‭ ‬بما‭ ‬ترفده‭ ‬من‭ ‬موازنة‭ ‬ضخمة‭ ‬لهذا‭ ‬الشأن‭.‬

} ‭ ‬وإذا‭ ‬ما‭ ‬أخذنا‭ ‬الرياضة‭ ‬كواحدة‭ ‬من‭ ‬العناصر‭ ‬التي‭ ‬أثّرت‭ ‬فيها‭ ‬السعودية؛‭ ‬سنرى‭ ‬أن‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬كبريات‭ ‬البطولات‭ ‬العالميّة‭ ‬الكروية،‭ ‬كانت‭ ‬فكرتها‭ ‬وانطلاقتها‭ ‬سعودية،‭ ‬وهي‭ ‬كأس‭ ‬القارات‭ ‬التي‭ ‬أعلنها‭ ‬المرحوم‭ ‬فيصل‭ ‬بن‭ ‬فهد‭ ‬وبدأت‭ ‬باسم‭ ‬كأس‭ ‬الملك‭ ‬فهد‭ ‬للقارات‭.‬

} ‭ ‬هذه‭ ‬البطولة‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1992‭ ‬وبتمويل‭ ‬سعودي‭ ‬وعلى‭ ‬أراضيها،‭ ‬وتبنّاها‭ ‬فيفا‭ ‬رسميّا‭ ‬عام‭ ‬1997،‭ ‬غدت‭ ‬ثاني‭ ‬أهم‭ ‬بطولة‭ ‬بعد‭ ‬كأس‭ ‬العالم،‭ ‬وتوقفت‭ ‬عام‭ ‬2019‭ ‬بعد‭ ‬تحقيق‭ ‬أهدافها‭ ‬وزيادة‭ ‬عدد‭ ‬المنتخبات‭ ‬في‭ ‬كأس‭ ‬العالم‭.‬

} ‭ ‬هذه‭ ‬البطولة‭ ‬أسهمت‭ ‬في‭ ‬زيادة‭ ‬اللقاءات‭ ‬بين‭ ‬أبطال‭ ‬القارات،‭ ‬فغدت‭ ‬المملكة‭ ‬عنصرا‭ ‬مؤثرا‭ ‬في‭ ‬سياسة‭ ‬فيفا،‭ ‬ومحطّة‭ ‬لرؤساء‭ (‬فيفا‭) ‬كلما‭ ‬جالوا‭ ‬العالم‭ ‬للاستماع‭ ‬إلى‭ ‬وجهات‭ ‬نظر‭ ‬مسؤوليه‭ ‬الكرويين،‭ ‬وبالذات‭ ‬لتشجيع‭ ‬القادة‭ ‬للرياضة‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬وكرة‭ ‬القدم‭ ‬بشكل‭ ‬خاص‭.‬

} ‭ ‬ولا‭ ‬يختلف‭ ‬اثنان‭ ‬في‭ ‬أن‭ ‬السعودية‭ ‬اليوم‭ ‬تأخذ‭ ‬على‭ ‬عاتقها‭ ‬صناعة‭ ‬الرياضة‭ ‬على‭ ‬اختلافها،‭ ‬وإن‭ ‬كانت‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭ ‬تأخذ‭ ‬الحيز‭ ‬الأكبر‭ ‬عبر‭ ‬المنتخبات‭ ‬الوطنيّة،‭ ‬والتطور‭ ‬الكبير‭ ‬للدوري‭ ‬بمختلف‭ ‬درجاته‭ ‬ومسمياته،‭ ‬وعلى‭ ‬رأسه‭ ‬الدرجتان‭ ‬الممتازة‭ ‬والأولى‭.‬

} ‭ ‬ولعل‭ ‬السياسة‭ ‬المتبعة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬وبتوجيهات‭ ‬من‭ ‬خادم‭ ‬الحرمين‭ ‬الشريفين؛‭ ‬فإن‭ ‬الدوري‭ ‬الممتاز‭ ‬السعودي‭ ‬صار‭ ‬اليوم‭ ‬هو‭ ‬الأقوى‭ ‬بين‭ ‬الدوريات‭ ‬العربية،‭ ‬وأن‭ ‬المحترفين‭ ‬فيه‭ ‬يفدون‭ ‬من‭ ‬دول‭ ‬متقدمة‭ ‬كرويّا‭.‬

} ‭ ‬فكرة‭ ‬القدم‭ ‬صارت‭ ‬في‭ ‬عرف‭ ‬الأندية‭ ‬السعودية‭ ‬صناعة؛‭ ‬تُنفق‭ ‬عليها‭ ‬وتُمولها‭ ‬كبريات‭ ‬الشركات‭ ‬الاستثمارية،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬الدعم‭ ‬الكبير‭ ‬والاستثنائي‭ ‬للحكومة،‭ ‬وأن‭ ‬الأندية‭ ‬بدأت‭ ‬خطواتها‭ ‬للتحول‭ ‬إلى‭ ‬شركات‭ ‬تُدير‭ ‬اللعبة‭ ‬ولتُدرجها‭ ‬في‭ ‬البورصة‭.‬

} ‭ ‬وصارت‭ ‬المملكة‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬واحة‭ ‬للرياضة‭ ‬العالمية،‭ ‬باستضافتها‭ ‬لسباق‭ ‬السيارات‭ (‬الفورمولا‭ ‬1‭)‬،‭ ‬ونسخ‭ ‬من‭ ‬كبريات‭ ‬بطولات‭ ‬السوبر‭ ‬لكرة‭ ‬القدم‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬كالسوبر‭ ‬الإسباني‭ ‬وما‭ ‬شهده‭ ‬من‭ ‬تحول‭ ‬في‭ ‬نسختيه‭ ‬الأخيرين؛‭ ‬والسعي‭ ‬للسوبر‭ ‬الطلياني،‭ ‬واحتضان‭ ‬أكبر‭ ‬سباقات‭ ‬الخيل‭ ‬في‭ ‬العالم‭.‬

MENAFN23092022000055011008ID1104916822


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.