Monday, 03 October 2022 06:04 GMT

وول ستريت تغلق على انخفاض وسط قلق المستثمرين من ارتفاع الفائدة والركود'

(MENAFN- Al-Bayan)

تراجعت مؤشرات الأسهم الرئيسية في وول ستريت لتغلق على انخفاض كبير أمس الجمعة، حيث واصل المستثمرون المذعورون إعادة ترتيب أوضاعهم وسط مخاوف من أن تؤدي سياسة مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي لتشديد السياسة النقدية إلى دفع الاقتصاد إلى الركود.

وبعد تحقيق مكاسب ضخمة خلال العامين الماضيين، اهتزت وول ستريت في العام 2022 بسبب المخاوف بشأن مجموعة من القضايا، بما في ذلك الصراع في أوكرانيا، وأزمة الطاقة في أوروبا، وموجات تفشي فيروس كورونا في الصين، وتشديد السياسات النقدية في أنحاء العالم.

وفقا لبيانات أولية، تراجع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بواقع 62.49 نقطة أو 1.69 بالمئة ليغلق عند 3694.32 نقطة، بينما خسر ناسداك المجمع 193.70 نقطة أو 1.75 بالمئة ليهبط إلى 10873.10 نقطة. وتراجع المؤشر داو جونز الصناعي 473.55 نقطة أو 1.57 بالمئة إلى 29603.13 نقطة.

كما سجلت المؤشرات الثلاثة خسائر أسبوعية حادة.

ووفقا للبيانات، فقد تراجع ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 4.64 بالمئة خلال الأسبوع، ودا جونز 3.99 بالمئة وناسداك 5.07 بالمئة. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

MENAFN23092022000110011019ID1104916604


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية