Wednesday, 05 October 2022 02:57 GMT

عباس يطالب بوضع خطة دولية لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين

(MENAFN- Jordan News Agency)

نيويورك 23 أيلول(بترا)- طالب الرئيسُ الفلسطيني، محمود عباس من الأمينَ العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش اليوم الجمعة بالعمل الحثيث على وضع خطة دولية لإنهاء الاحتلال لأرض دولة فلسطين، من أجل تحقيق السلام والأمن والاستقرار في المنطقة استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.
وأشار عباس في خطابه امام الجمعية العامة أن الولايات المتحدة الأميركية وعددا من الدول الأوروبية التي تُنادي بالتمسك بحل الدولتين، وتعترف بدولة إسرائيل، لم تعترف بدولة فلسطين حتى الآن، وتهدد باستخدام الفيتو أمام سعي الفلسطينيين لنيل العضوية الكاملة في المنظمة الدولية.
وقال: 'فلسطين الدولة المراقب فيها مُنذ عشر سنوات، أثبتت جدارتها بالعضوية الكاملة، بعدما عملت بكل جدية ومسؤولية مع بقية دول العالم في اللجان والهيئات المُتخصصة، وترأست بنجاح وكفاءة عالية مجموعة الـ 77+ الصين.'
وتساءل عباس عمّا يمنع هؤلاء من الاعتراف بدولة فلسطين وقبول عضويتها الكاملة في الأمم المتحدة. 'وعليه فإننا نجدد طلبنا لنيل هذه العضوية الآن.' ونوه إلى أنه إذا استمرت 'عرقلة مساعينا لنيل العضوية الكاملة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة، وحماية الشعب الفلسطيني.. وتبني خطوات عملية لإنهاء الاحتلال وتحقيق السلام، يصبح لزاما علينا التوجه إلى الجمعية العامة مرة أخرى لاستفتائها على ما يجب تبنيه من إجراءات قانونية وخطوات سياسية للوصول إلى تلك الغاية.'
وقال عباس أنه بعد 74 عاما، لا يزال الفلسطينيون يعيشون آثار النكبة، كما أن أكثر من خمسة ملايين فلسطيني لا يزالون يقبعون تحت الاحتلال العسكري الإسرائيلي منذ 54 عاما.
واتّهم إسرائيل بالتنكر للقرارات الدولية وتدمير اتفاق أوسلو الموقع مع منظمة التحرير الفلسطينية، والسعي عبر سياساتها الراهنة إلى تدمير حل الدولتين، 'وهو ما يثبت بالدليل القاطع أنها لا تؤمن بالسلام، بل بسيادة فرض الأمر الواقع بالقوة الغاشمة والعدوان.'
--(بترا)
م د/ح أ
23/09/2022 21:17:11

MENAFN23092022000117011021ID1104916354


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.