Thursday, 29 September 2022 10:17 GMT

جولة آسيوية لكامالا هاريس لتعزيز تحالفات أمريكا'

(MENAFN- Al-Bayan)

تستعد نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس للقيام بجولة في اليابان وكوريا الجنوبية تهدف إلى تعزيز العلاقات مع الدولتين الحليفتين، وستشارك خصوصا في الجنازة الرسمية لرئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي.

وقال مسؤول أمريكي كبير خلال مؤتمر صحافي 'هذه الرحلة لها ثلاثة أهداف. أولا الإشادة بعمل رئيس الوزراء آبي ودعم الشعب الياباني المفجوع لاغتياله. ثانيا تجديد تأكيد التزام الولايات المتحدة تجاه حلفائنا في بيئة تزداد تعقيدا. وأخيرا تعميق علاقاتنا في منطقة المحيطين الهندي والهادئ'.

تصل كامالا هاريس الاثنين إلى طوكيو، حيث تلتقي رئيس الوزراء فوميو كيشيدا الذي يستقبلها لاحقا على العشاء رفقة الوفد الأمريكي.

وتلتقي الثلاثاء رئيس الوزراء الأسترالي أنطوني ألبانيزي ثم رئيس وزراء كوريا الجنوبية هان داك-سو، قبل حضور جنازة رئيس الحكومة الياباني السابق الذي اغتيل في يوليو.

وتجتمع هاريس الأربعاء مع مصنّعين يابانيين في قطاع أشباه الموصلات لإظهار مزايا خطة الاستثمار الحكومية التي أطلقتها واشنطن في هذا القطاع، ثم تزور القاعدة البحرية الأميركية في يوكوسوكا.

وتتوجه نائبة الرئيس إلى سيئول الخميس للاجتماع مع رئيس كوريا الجنوبية يون سوك-يول.

ووجد الأخير نفسه تحت نيران الانتقادات بعدما أدلى بتصريحات مهينة بحق برلمانيين أمريكيين بدون أن يعرف أنه يتم تسجيلها.

تختتم كامالا هاريس جولتها بلقاء مع نساء كوريات جنوبيات رائدات في المجال الاقتصادي.

وتأتي الزيارة على خلفية التوترات المتصاعدة بين واشنطن وبكين بشأن تايوان، فضلاً عن تلويح كوريا الشمالية بإجراء تجربة نووية.

كما تأتي في وقت تثير السياسة الاقتصادية للرئيس جو بايدن الساعي إلى دفع الصناعة والإنتاج الأميركيين داخل حدود الولايات المتحدة، قلق العديد من الشركات الآسيوية.

تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

MENAFN23092022000110011019ID1104916260


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.