Wednesday, 05 October 2022 03:40 GMT

اليوم الوطني / رياضة الوطن حضور عالمي.. ريادة واستضافة ومنافسة

(MENAFN- Saudi Press Agency) الرياض 27 صفر 1444 هـ الموافق 23 سبتمبر 2022 م واس
شهدت الرياضة السعودية بشكل عام واللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية بشكل خاص قفزة نوعية كبيرة، سواءً على مستوى استضافة أبرز وأهم الأحداث الرياضية العالمية، أو الوجود للمرة الأولى في أحداث رياضية عالمية، أو الفوز بالإنجازات المتنوعة، بما يسهم في تحقيق أهداف الرياضة في رؤية المملكة 2030م.
وكانت البداية من الرابع من أكتوبر للعام 2021م، بافتتاح واستضافة بطولة العالم لرفع الأثقال في محافظة جدة.
وفي اليوم الذي تلا افتتاح اثقال العالم، وتحديداً في الخامس من أكتوبر، شهد سكان محافظة جدة افتتاح بطولة عالمية أخرى، تمثلت في بطولة العالم لكرة اليد (السوبر جلوب).
وفي السادس من الشهر نفسه بدأت مسيرة الأمجاد السعودية السنوية، بتحقيق الرباع السعودي علي مجيد ميداليتين فضية وبرونزية لمنافسات وزن 55 كجم في عالمية أثقال جدة.
وفي التاسع من أكتوبر فاز عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية رئيس الاتحاد السعودي للمبارزة أحمد الصبان بمنصب نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للمبارزة، وهو ما يأتي ضمن إطار رفع عدد الكفاءات السعودية في المناصب الرياضية القارية والدولية.
وفي اليوم الختامي لمنافسات بطولة العالم لرفع الأثقال في جدة في الثاني عشر من أكتوبر، توج سمو نائب رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية الأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد المنتخب السعودي لرفع الأثقال ببرونزية الفرق في الترتيب العام للبطولة.
وفي الثالث عشر من أكتوبر أيضاً اعتمد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الدكتور توماس باخ تعيين عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان عضواً في لجنة التنسيق لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية (بريزبن 2032).
وفي الخامس والعشرين من أكتوبر أعلن رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل انطلاق المهرجان الدولي الافتراضي (متحدون من خلال الرياضة 2021) العالمي للشباب تحت 18 عاما، برئاسة وتنظيم المملكة للمرة الأولى في تاريخها.
وفي آخر يوم من الشهر فاز 6 سائقين سعوديين وسائقة سعودية واحدة بعدد من الميداليات المتنوعة في بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية 'باها'، وهم، يزيد الراجحي وياسر بن سعيدان ودانية عقيل وصالح السيف وهيثم التويجري وفيصل السويح وهاني النومسي.
وفي السادس من نوفمبر شارك الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل في مبادرة 'Cat Walk' التي نظمتها اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية في محافظة جدة للتوعية بأهمية الحفاظ على القطط البرية الـ7 المهددة بالانقراض.
وفي التاسع من نوفمبر تم انتخاب رئيس الاتحاد السعودي لكرة اليد فاضل النمر عضواً بمجلس الإدارة رئيساً للجنة المسابقات والتنظيم بالاتحاد الآسيوي لكرة اليد.
وهو اليوم نفسه الذي حقق فيه لاعب المنتخب السعودي للجوجيتسو عبدالله ندا الميدالية البرونزية لمنافسات وزن 55 كجم في بطولة العالم للجوجيتسو في أبوظبي، وألحقها زميله عبدالملك آل مرضي بالميدالية الفضية لوزن 62 كجم في العاشر من نوفمبر.
وفي الـ17 من نوفمبر -بدعم كبير من خادم الحرمين الشريفين أيده الله وسمو ولي العهد حفظه الله- أعلن الفيصل إطلاق إحدى أكبر البرامج الرياضية بالمملكة، وهي إستراتيجية دعم الاتحادات الرياضية وبرنامج تطوير رياضيي النخبة ضمن مبادرات جودة الحياة، بميزانية تبلغ مليارين و600 مليون ريال سعودي.
وفي الـ21 من ذات الشهر -خلال أعمال الجمعية العمومية الـ40 للمجلس الأولمبي الآسيوي الذي عُقد في دبي الإماراتية- فازت مدينة الرياض بحق استضافة دورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة والفنون القتالية السابعة 2025، لتصبح أول مدينة في غرب قارة آسيا تستضيف هذا الحدث الكبير.
وفي الـ23 من الشهر نفسه فاز لاعب المنتخب السعودي للكاراتيه طارق حامدي بجائزة الشيخ محمد بن راشد للإبداع الرياضي؛ نظير حصوله على الميدالية الفضية في مسابقة الكاراتيه في دورة الألعاب الأولمبية 'طوكيو2020'.
وفي اليوم الذي تلاه، وتحديداً في الـ24، دشن سمو نائب الرئيس الأمير فهد بن جلوي مركز التدريب الأولمبي السعودي ضمن برنامج رياضيي النخبة.
وفي نوفمبر أقيمت في الرياض بطولة العالم للتايكوندو للسيدات بمشاركة نخبة من اللاعبات العالميات من 36 دولة، وعشر لاعبات سعوديات.
وفي نهاية نوفمبر نظمت اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية -بالتعاون مع الأكاديمية الأولمبية السعودية واللجنة الأولمبية الدولية- مؤتمر التضامن الأولمبي في مدينة الرياض.
وفي بداية ديسمبر تشرّف الشارع الرياضي بأكمله بحضور سمو ولي العهد -حفظه الله- لمهرجان فورمولا 1 الذي أقيم في محافظة جدة بمشاركة العديد من أبطال العالم.
وفي الشهر نفسه تُوج لاعب المنتخب السعودي لرفع الأثقال منصور آل سليم بالميدالية الذهبية لمنافسات الخطف وزن 55 كجم، وسراج آل سليم بميداليتين برونزية لوزن 61 كجم، ضمن منافسات بطولة العالم لرفع الأثقال للكبار في طشقند.
وفي الشهر ذاته زكّت الجمعية العمومية لاتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيساً للاتحاد للفترة 2021 - 2024م.
وفي اليوم الحادي عشر توج الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل لاعب المنتخب السعودي للفروسية خالد المبطي بالميدالية البرونزية لمنافسات الشوط الكبير في بطولة قفز السعودية للفروسية التي شارك فيها أكثر من 120 فارسا وفارسة مثلوا 15 دولة.
وفي اليوم الثاني عشر حقق لاعبو المنتخب السعودي للملاكمة التايلندية عزام العمري الميدالية الفضية وعبدالملك العمري الميدالية البرونزية وعبدالله القحطاني البرونزية في بطولة العالم للمواي تاي في بانكوك.
وفي منتصف شهر ديسمبر صادقت الجمعية العمومية الـ25 للجنة الأولمبية على قرار دمج اللجنة الأولمبية باللجنة البارالمبية لتصبحان تحت كيان واحد باسم اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية.
كما تم انتخاب عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل عضواً بالمجلس العالمي لرياضة المحركات.
وفي شهر ديسمبر خطف المنتخب السعودي للكاراتيه 18 ميدالية متنوعة في بطولة آسيا الـ19 للناشئين والشباب التي أقيمت في كازاخستان ( ذهبيتان، و6 فضيات، و10 برونزيات).
وهو ذات الشهر الذي شهد فوز الفارس كمال باحمدان بالميدالية الفضية في بطولة قفز السعودية.
وفي السابع والعشرين من ديسمبر للعام 2021م حصل لاعب المنتخب السعودي للرياضات الإلكترونية مساعد الدوسري على جائزة أفضل لاعب في العالم.
وفي العام 2022م وحتى اليوم حققت الرياضة السعودية عددا من الميداليات المتنوعة بداية من دورة ألعاب غرب آسيا البارالمبية التي أقيمت بالبحرين 46 ميدالية (10ذهبيات، و17 فضية، و19 برونزية)، وحققت في دورة الألعاب الخليجية الثالثة في مايو 67 ميدالية (16ذهبية، و22فضية، و29برونزية، ونالت الألعاب السعودية في أغسطس الماضي ضمن منافسات دورة ألعاب التضامن الإسلامي الخامسة (قونية2022) 24 ميدالية (ذهبيتان، و12 فضية، و10 برونزيات).
ومن الإنجازات التي تحققت للمملكة مطلع هذا العام، المشاركة لأول مرة في تاريخ الدول الخليجية في دورات الألعاب الأولمبية الشتوية 'بكين2022' من خلال اللاعب فائق عابدي، ويأتي هذا الإنجاز والاتحاد السعودي للرياضات الشتوية لم يمضِ على تأسيسه سوى عامين، الأمر الذي يُنبئ بمستقبل مبهر للرياضات الشتوية في المملكة.
وبالإضافة لاستضافة المملكة للعديد من الدورات الآسيوية المقبلة، تقدمت اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية بطلب استضافة دورة الألعاب الآسيوية الشتوية عام 2029 في مدينة تروجينا كأول مدينة في غرب آسيا تتقدم لاستضافة الحدث الشتوي المهم.
وفي سبتمبر الحالي تم إيقاد شعلة دورة الألعاب السعودية الأولى بمدينة الرياض، إيذاناً ببدء الحدث السعودي الأكبر نهاية شهر أكتوبر المقبل.

MENAFN23092022000078011016ID1104916113


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.