Thursday, 06 October 2022 02:57 GMT

الجنيه الإسترليني يهبط لأدنى مستوى منذ 37 عاماً'

(MENAFN- Al-Bayan)

تراجع الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى له مقابل الدولار منذ 37 عاما، في ظل ازدياد مخاوف المستثمرين حيال المستقبل الاقتصادي ورفع المصارف المركزية معدلات الفائدة لمكافحة التضخم الخارج عن السيطرة.

انخفض الجنيه الإسترليني إلى 1,1170 دولارا، وهو أضعف مستوى له منذ مطلع العام 1985، بعدما رفع بنك إنجلترا الخميس تكاليف الاقتراض بـ50 نقطة أساس. وأعقب ذلك زيادة أعلنها الاحتياطي الفدرالي الأربعاء بثلاثة أرباع النقطة، وسط توقعات بزيادات إضافية.

كما ارتفع الدولار مقابل اليورو الذي بلغ 0,9753 دولارا، في انخفاض غير مسبوق للعملة الأوروبية الموحدة منذ عشرين عاما.

وبينما ترفع المصارف المركزية حول العالم تكاليف الإقراض، تبنى الاحتياطي الفدرالي على وجه الخصوص موقفا متشددا إذ أكد مسؤولون بأنهم لن يتراجعوا إلى حين السيطرة على التضخم الذي بلغ أعلى مستوى له منذ أربعة عقود، وإن تم ذلك على حساب الاقتصاد.

وتتركز أنظار المستثمرين الآن على لندن، حيث من المرتقب بأن يعلن وزير المال الجديد كواسي كوارتنغ ميزانية مصغّرة تهدف لدعم العائلات والأعمال التجارية.

وأعلن كوارتنغ الخميس بأنه سيلغي الضريبة على الرواتب التي فرضها مؤخرا سلفه ريشي سوناك.

ويأتي ذلك في وقت يحذر بنك انجلترا من أن بريطانيا تدخل في حالة ركود، تحت وطأة أسعار الوقود والمواد الغذائية المرتفعة.

MENAFN23092022000110011019ID1104913704


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.