Thursday, 06 October 2022 08:16 GMT

كانافارو يعود إلى التدريب من بوابة بينيفينتو

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej)

ميلانو‭ - ‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭: ‬عاد‭ ‬المدافع‭ ‬الدولي‭ ‬السابق‭ ‬فابيو‭ ‬كانافارو‭ ‬إلى‭ ‬التدريب‭ ‬من‭ ‬بوابة‭ ‬فريق‭ ‬بينيفينتو‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الثانية‭ ‬الإيطالية‭ ‬في‭ ‬كرة‭ ‬القدم،‭ ‬بعدما‭ ‬أعلن‭ ‬الأخير‭ ‬الأربعاء‭ ‬تعاقده‭ ‬معه‭. ‬وكان‭ ‬كانافارو‭ ‬المتوج‭ ‬مع‭ ‬منتخب‭ ‬بلاده‭ ‬بلقب‭ ‬كأس‭ ‬العالم‭ ‬عام‭ ‬2006‭ ‬في‭ ‬ألمانيا،‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬الإدارة‭ ‬الفنية‭ ‬للأندية‭ ‬منذ‭ ‬رحيله‭ ‬عن‭ ‬فريق‭ ‬غوانغجو‭ ‬إيفرغراند‭ ‬الصيني‭ ‬في‭ ‬أيلول‭/‬سبتمبر‭ ‬من‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭. ‬وكان‭ ‬ابن‭ ‬الـ49‭ ‬عاماً،‭ ‬عاد‭ ‬في‭ ‬2017‭ ‬لخوض‭ ‬مغامرته‭ ‬الثانية‭ ‬كمدرب‭ ‬لغوانغجو‭ ‬الذي‭ ‬سبق‭ ‬أن‭ ‬أشرف‭ ‬عليه‭ ‬أيضاً‭ ‬في‭ ‬موسم‭ ‬2014‭-‬2015‭. ‬لكنه‭ ‬فشل‭ ‬في‭ ‬قيادة‭ ‬الفريق‭ ‬الى‭ ‬أي‭ ‬لقب،‭ ‬وبعد‭ ‬فترة‭ ‬وجيزة‭ ‬اتخذ‭ ‬النادي‭ ‬قرار‭ ‬تغيير‭ ‬هيكله‭ ‬الإداري‭ ‬بطريقة‭ ‬جعلت‭ ‬الإيطالي‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬قوة‭ ‬مؤثرة‭ ‬فاتخذ‭ ‬قرار‭ ‬الرحيل‭ ‬بعدما‭ ‬زادت‭ ‬معاناة‭ ‬النادي‭ ‬الصيني‭ ‬ماليا‭. ‬ويعود‭ ‬كانافارو‭ ‬إلى‭ ‬إيطاليا‭ ‬لتدريب‭ ‬إحدى‭ ‬فرقها‭ ‬للمرة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬مسيرته‭ ‬التدريبية‭ ‬وذلك‭ ‬لخلافة‭ ‬فابيو‭ ‬كازيرتا‭ ‬الذي‭ ‬أقيل‭ ‬من‭ ‬منصبه‭ ‬الثلاثاء‭. ‬

ويحتل‭ ‬بنيفينتو‭ ‬المركز‭ ‬الثالث‭ ‬عشر‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬خسر‭ ‬3‭ ‬من‭ ‬مبارياته‭ ‬الـ6‭ ‬الأولى‭ ‬هذا‭ ‬الموسم‭. ‬ولم‭ ‬يكشف‭ ‬بينيفينتو‭ ‬تفاصيل‭ ‬عقد‭ ‬كانافارو،‭ ‬فيما‭ ‬ذكرت‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬إيطالية‭ ‬أنه‭ ‬وقع‭ ‬على‭ ‬عقد‭ ‬حتى‭ ‬يونيو‭ ‬2024‭ ‬وسيحصل‭ ‬على‭ ‬500‭ ‬ألف‭ ‬يورو‭ ‬في‭ ‬موسمه‭ ‬الأول‭ ‬ومليون‭ ‬يورو‭ ‬في‭ ‬الموسم‭ ‬الثاني‭. ‬ودرب‭ ‬كانافارو‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬في‭ ‬الصين‭ (‬فريقا‭ ‬تيانجين‭ ‬وغوانغجو‭ ‬والمنتخب‭ ‬الصيني‭ ‬لمباراتين‭ ‬فقط‭) ‬والمملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ (‬النصر‭) ‬فقط‭. ‬

 

MENAFN22092022000055011008ID1104911528


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية