Sunday, 04 December 2022 06:57 GMT

الأرثوذكسي يفقد بوصلته أمام الثورة.. و”قطار” الفحيص يعبر المدينة السطايفية

(MENAFN- Alghad Newspaper)

A Decrease font size. A Reset font size. A Increase font size.

خالد العميري

عمان – تغلب فريق نادي شباب الفحيص على فريق المدينة التربوية السطايفية الجزائري بنتيجة 79-46 (النصف الأول 42-22)، فيما خسر فريق النادي الأرثوذكسي مباراته أمام فريق الثورة السوري بنتيجة 61-74 (النصف الأول 40-39)، في لقاءين أقيما أمس بصالة“بئر شلوف” في مدينة“نابل” التونسية، لحساب الجولة الثانية من مرحلة المجموعات للنسخة 23 من بطولة الأندية العربية للسيدات بكرة السلة.
ويخوض فريق شباب الفحيص اختبارا صعبا أمام سموحة المصري عند الساعة السادسة مساء، فيما يلتقي الأرثوذكسي مع المجمع الرياضي كوسيدار الجزائري عند الساعة 8 مساء، في صالة“بئر شلوف”، على أن يشهد اليوم ذاته إقامة مواجهات، الشارقة والمدينة السطايفية الساعة 2 ظهرا، الهلال وبيروت الساعة 4 عصرا، الأمل الرياضي ومقديشيو سيتي الساعة 10 مساء.
وكانت مباريات الجولة الأولى من البطولة العربية، شهدت فوز الأرثوذكسي على الهلال التونسي (58-52)، والأمل التونسي على شباب الفحيص (81-63)، والمدينة السطايفية على مقديشيو سيتي (20-0)، وكوسيدار الجزائري على الثورة السوري (61-53)، وسموحة المصري على الشارقة الإماراتي (96-45).
وحل فريق الفحيص في المجموعة الأولى إلى جانب فريق الأمل الرياضي التونسي والمدينة التربوية السطايفية الجزائرية والشارقة الإماراتي وسموحة المصري ومقديشيو سيتي الصومالي، فيما جاء الأرثوذكسي في المجموعة الثانية إلى جانب فرق، بيروت اللبناني والهلال الرياضي التونسي والمجمع الرياضي كوسيدار الجزائري والثورة السوري.
وتقام البطولة بنظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، على أن تتأهل الفرق الأربعة الأولى في المجموعتين إلى دور الثمانية، ثم تتأهل الفرق الأربعة الفائزة للدور قبل النهائي، ليتأهل الفائزان إلى الدور النهائي، الذي يقام من مباراة واحدة، فيما يخوض الخاسران مباراة فاصلة لتحديد المركز الثالث“الميدالية البرونزية”.
الثورة 74 الأرثوذكسي 61
بدأ مدرب الأرثوذكسي هاري سافايا اللقاء معتمدا على الخماسي، جوانا حداد وتالا عويس وفرح الشياب والمحترفتين الأميركيتين عائشة ساذرلاند وبريتني دينكينز، فيما اعتمد مدرب الثورة عبدالله كمونة على الخماسي، سيدرة سليمان ونورا بشارة وجيسيكا حكيمة والمحترفتين الأسترالية برايد كينيدي والأميركية سياني كريور.
وتدارك الأرثوذكسي البداية القوية للثورة (0-9)، بعد دخول لاعباته في الأجواء، ليتأخر في نتيجة الفترة الأولى (17-18)، ثم حملت الأميركية بريتني دينكينز على عاتقها مهمة التسجيل إلى جانب جوانا حداد وساذرلاند، لينتهي النصف الأول بتقدم الأرثوذكسي (40-39)، بعدما حسم الفترة الثانية (23-21).
وتراجع أداء الأرثوذكسي في النصف الثاني، مع انخفاض مستوى اللياقة البدنية نتيجة الإرهاق واللعب الفردي للمحترفة بريتني دينكينز، فيما كان الثورة يظهر أكثر انضباطا وجماعية، ليفوز في النتيجة النهائية للمباراة (74-61) بعدما حسم الفترة الثالثة (19-10).
وبرزت المحترفة الأميركية بريتني دينكينز في اللقاء من جانب الأرثوذكسي بتسجيلها 24 نقطة مع متابعتين و3 تمريرات و5 ستيل، فيما كانت الأميركية سياني كريور اللاعبة الأبرز من جانب الثورة السوري بـ“الدبل دبل” مع تسجيلها 11 نقطة و6 متابعات و10 تمريرات و5 سرقات للكرة بفاعلية 17.
شباب الفحيص 79 المدينة السطايفية 46
دخل الفحيص اللقاء بقيادة مدربه فيصل النسور معتمدا على فرح أبو عابد وماريا الحن وليليانا أبو جبارة والمحترفتين الأميركيتين مونيك ريد ومونيك بيلغينز، فيما بدأ المدينة السطايفية اللقاء معتمدا على الخماسي، أمينة تومي وسماح قداش وسابين ادريسي وحفصة رفوفي وخلود مفتاح.
وكشر الفحيص عن أنيابه الهجومية في الفترة الأولى مع التألق اللافت لمحترفته الأميركية مونيك بيلغينز، ليحسم الفترة (30-10)، قبل أن تحاول لاعبات المدينة السطايفية الدخول في الأجواء وفرض إيقاع لعبهن ليتعادلن في نتيجة الفترة الثانية (12-12)، لكنها لم تكن كافية لمنع تقدم الفحيص في نتيجة النصف الأول (42-22).
ولم تتبدل الصورة كثيرا في النصف الثاني، مع استمرار تفوق لاعبات شباب الفحيص في تدوير الكرة والتسجيل من المحاور كافة، ليفوز في النتيجة النهائية (79-46)، بعدما حسم الفترة الثالثة (20-7).
وبرزت الأميركية مونيك ريد في اللقاء من جانب الفحيص بـ“الدبل دبل” مع تسجيلها 24 نقطة و14 متابعة و6 تمريرات و3 ستيل بفاعلية 30، تليها مواطنتها مونيك بيلغينز بتسجيلها 16 نقطة مع 9 متابعات وتمريرة وستيل و3 بلوك شوت بفاعلية 26.




محترفة الفحيص مونيك بيلغينز تحاول متابعة إحدى الكرات – من المصدر

MENAFN21092022000072011014ID1104905211


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.