Thursday, 06 October 2022 05:55 GMT

تعاون مشترك بين «أمانة الأوقاف» و «ساعي السعودية»

(MENAFN- Al-Anbaa)

وقّعت الأمانة العامة للأوقاف مؤخرا بروتوكول تعاون مشترك في مجال الوقف مع مؤسسة «ساعي» لتطوير الأوقاف ـ إحدى مؤسسات وقف الشيخ سليمان بن عبدالعزيز الراجحي بالرياض ـ يتم من خلاله تطوير التعاون بين الأمانة والمؤسسة في المجالات ذات الاهتمام المشترك، وبصفة خاصة لدعم وتنمية الدراسات والبحوث في مجال الوقف، واستقطاب الباحثين وتحكيم الأبحاث بغرض النشر في مجلتي «أوقاف» و«وقف» وإصدارات إدارة الدراسات والعلاقات الخارجية بالأمانة، وإصدارات «ساعي» بما يسهم في تطوير البحث العلمي الوقفي والنهوض به ومواكبة القضايا الوقفية المعاصرة.
ومثّل الأمانة في هذه الاتفاقية أمينها العام بالإنابة صقر السجاري، بينما مثل «ساعي» رئيسها التنفيذي أ.د.محمد السريع الذي أشاد بدور الأمانة في خدمة الوقف، مؤكدا أن التعاون بين الجهتين من شأنه زيادة فعالية نشاط كل منهما، ودعم جهودهما الرامية إلى ما فيه خير مجتمعاتنا على الأصعدة المختلفة، وتحفيز الاهتمام المجتمعي للعناية بالأوقاف ودراستها وتطوير صورها.
وبهذه المناسبة، قال السجاري إن الاتفاقية تعد إيمانا من الطرفين بأهمية إحياء سنة الوقف وتنمية دوره في التنمية بكافة أبعادها الاقتصادية والاجتماعية والإعلامية والعلمية والثقافية، وما يتطلبه ذلك من جهود مكثفة وإعداد متميز للعناصر البشرية، واستعانة كلا الطرفين بالآخر في مجالات التعاون لبناء قواعد البيانات والمعلومات في مجال الأوقاف، وتبادل قوائم المحكمين المختصين من الأساتذة والأكاديميين الذين تستعين بهم المؤسستان في البحث وتحكيم الأبحاث بهدف تطويرها وتحكيمها بغرض النشر في مجلاتهما المحكمة.

بدورها، قالت مدير إدارة الدراسات والعلاقات الخارجية لينا المطوع إن البروتوكول يخدم البلدين الشقيقين في مجال الوقف من خلال تبادل الخبرات والتجارب بينهما والتشاور حول الأنشطة التي ترى الأمانة و«ساعي» أنها مناسبة.

MENAFN09082022000130011022ID1104672469


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.