Friday, 07 October 2022 04:53 GMT

وزير العمل: سوق العمل بحاجة إلى ابداعات الشباب

(MENAFN- Khaberni)

خبرني - رعى وزير العمل نايف استيتية حفل تخريج الفوج الأربعين من طلبة كلية لومينوس الجامعية التقنية في التخصصات المختلفة، وذلك على استاد الجامعة الأردنية وبحضور عميد الكلية الدكتور أيمن المقابله والهيئة الإدارية والأكاديمية.

وألقى وزير العمل نايف استيتية كلمة اقتبس فيها قولا لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، إن الشباب جزء من الحل وليس المشكلة.

وأكد استيتيه على دور التعليم في تعزيز ثقة الطلبة وإبراز امكانياتهم نحو الإبداع والابتكار في سوق العمل، مشيرا في كلمته للطلبة الخريجين، أن سوق العمل بحاجة إلى مهارات وابداعات الشباب الأردني والذي يحتاج إلى تطوير الأهداف من خلال المثابرة والإصرار على النجاح في سوق .

كما القى الدكتور أيمن المقابلة عميد كلية ليمونوس التقنية كلمة هنأ فيها الخريجين واهاليهم، وقال في كلمته إن علينا تبني شعار التعليم من أجل التشغيل من خلال متابعتها المستمرة في مواكبة سوق العمل، مؤكدا أن خريجي كلية لومينوس الجامعية التقنية متمكن للحصول على وظائف في أعرق وأكبر الشركات والمؤسسات في العالم وليس في الأردن كونها تمنح درجة البكالوريوس التقني في اثني عشر تخصص ودرجة الدبلوم البريطاني في اثنين و عشرين تخصصا وهي الكلية الأولى والوحيدة في الأردن والمنطقة تركز على التعليم التقني حيث إنها الكلية الوحيدة التي تدرس البرامج الدولية المعتمدة في جميع أنحاء العالم وكذلك وتمنح شهادات دولية في تخصصات تقنية .

وأضاف أن هذه الرعاية تأتي ضمن تحقيق رؤية وزارة العمل في رفد سوق العمل بعمالة وطنية مؤهلة ومنتجة، جاذبة للكفاءات، في بيئة عمل مستقرة وآمنة، وتحرص وزارة العمل على التشبيك مع القطاع الخاص للتأكيد على أهمية دور الشباب الأردني في رفد سوق العمل المحلي والدولي بـ الكفاءات والمؤهلات والإبداعات.

 

MENAFN08082022000151011027ID1104661616


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.