Tuesday, 27 September 2022 05:48 GMT

خبير مصرفي ومالي يكشف عن اسباب زيادة معدل الفائدة في الاردن

(MENAFN) شدد شاهر سليمان الخبير البنكي والمالي، على وجود ازديادات في أسعار الفائدة بالأردن في فترات سابقة، وصرح سليمان لنشرة أخبار السابعة، يوم الاثنين الموافق 8 آب، بأن بدايات العام 1990 بلغت فيها أسعار الفائدة معدل 11 بالمئة على التسهيلات، ونسبة 8.5 بالمئة على الودائع، منوهاً على أن أسعار الفائدة تم تحريرها وحسب العرض والطلب، يستطيع المقترض الحصول على أقل سعر فائدة يناسبه من المصارف.

كما شدد سليمان على أن المصارف لا تفقد بل تحقق الأرباح، مشيراً إلى أنها وصلت الى أرباح في العام السابق بمعدل بلغ 550 دينار على المستوى المجال البنكي، وبين أن المصرف المركزي الأردني يلجأ إلى زيادة أسعار الفائدة، لاقتصار الآثار التضخمية في البلاد، وتعلقه بالدولار الأمريكي.

كذلك زاد أن زيادة أسعار الفائدة بناءا على اجراء الفيدرالي، يأتي للحفاظ على سعر صرف الدينار وثباته، معتبرا أنه ليس بالضرورة أن يزيد المصرف المركزي الأردني سعر الفائدة كما الفيدرالي الأمريكي.

في حين طلب سليمان من المواطنين إلى عدم اللجوء للاقتراض إلى في حال وجود حاجة حقيقية، كما وجه طلبه إلى المصارف في إعادة برمجة التسهيلات، ورفع فترة الأقساط على المقترضين، كي يستطيعوا من تسديدها.

MENAFN08082022000045014146ID1104661007


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية