Tuesday, 09 August 2022 01:25 GMT

تراجع الطلب الصناعي في ألمانيا للشهر الخامس

(MENAFN- Al-Anbaa)

أظهرت بيانات اقتصادية، نشرت الخميس، تراجع الطلب على إنتاج المصانع في ألمانيا خلال يونيو الماضي 0.4% مقارنة بالشهر السابق، ليكون ذلك التراجع للشهر الخامس على التوالي في ظل استمرار تأثيرات ارتفاع معدل التضخم واضطراب سلاسل الإمداد على آفاق أكبر اقتصاد في أوروبا.

وتراجع الطلب على إنتاج المصانع، نتيجة انخفاض الطلبيات على السلع الاستثمارية، خاصة من الخارج، ووصلت نسبة التراجع إلى 9% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.

وذكرت وكالة بلومبيرغ للأنباء أن المحللين كانوا يتوقعون تراجع الطلب خلال يونيو الماضي بنسبة 0.9% شهرياً.


وذكر مكتب الإحصاء الاتحادي الألماني في بيان الخميس أنه في ضوء زيادة حالة عدم اليقين الناجمة عن الحرب الروسية في أوكرانيا ونقص إمدادات الغاز، ما زال نمو الطلب ضعيفاً، وآفاق النشاط الصناعي ما زالت مقيدة في ظل استمرار تدهور مناخ الأعمال.

وتبدو النظرة المستقبلية لألمانيا أسوأ من الكثير من الدول المجاورة، فبالإضافة إلى معدل التضخم المرتفع واضطراب سلاسل الإمداد، يعتبر اعتماد ألمانيا الكبير على إمدادات الغاز الطبيعي الروسي يهدد باحتمال اللجوء إلى تنظيم إمدادات الطاقة واستخدام نظام الحصص للمستهلكين خلال الشتاء المقبل، في ظل استمرار تقليص روسيا لكميات الغاز التي تضخها إلى ألمانيا وأوروبا بشكل عام.

ومن المحتمل أن يتدهور الموقف بصورة أكبر في الأشهر القادمة حتى تضطر الشركات الصناعية في ألمانيا إلى خفض إنتاجها أو وقفه جزئياً.

أضف تعليق(التعليقات تمثل آراء أصحابها ولاتمثل رأي 'الانباء') x مواضيع ذات صلة اقرأ أيضاً الأمم المتحدة وأهداف التنمية المستدامة
  • الأمم المتحدة وأهداف التنمية المستدامة.. 17 هدفاً لتحويل عالمنا
1 من 2استوديو الأنباء
  • think outside الصندوق برنامج..
  • المحامي بشار النصار
  • المحامية والناشطة الحقوقية نيڨين معرفي
  • عبد الله الحشاش
  • MENAFN06082022000130011022ID1104656690


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.