Wednesday, 10 August 2022 03:12 GMT

غرفة عجمان تبحث تطوير التعاون وتنمية التجارة مع إندونيسيا'

(MENAFN- Al-Bayan)

استقبلت غرفة تجارة وصناعة عجمان ك. جاندرا نيجارا ـ القنصل العام للجمهورية الإندونيسية بدبي، لبحث سبل تطوير التعاون وتنمية التجارة البينية، والتعرف إلى الفرص الاستثمارية المتاحة في البلدين.

استقبل الوفد في مقر الغرفة محمد الجناحي المدير التنفيذي لقطاع تنمية التجارة والعلاقات الدولية، وناصر الظفري المدير التنفيذي لقطاع دعم الأعضاء والابتكار، وخالد الشامسي مدير إدارة الدارسات الاقتصادية في غرفة عجمان. وضم الوفد الإندونيسي الدكتور أحمد صالح كوسنويبو القنصل للشؤون الاقتصادية، ومحمد خوميني مدير مركز الترويج التجاري الإندونيسي، وعدداً من المسؤولين وأصحاب الأعمال من إندونيسيا.

وتأتي الزيارة ضمن حرص غرفة عجمان على تنويع شراكاتها الخارجية وفتح آفاق جديدة لزيادة التعاون الاقتصادي.

وأشاد محمد الجناحي بعمق ومتانة العلاقات بين الإمارات وإندونيسيا، مؤكداً أهمية اللقاء لتعزيز الروابط الاقتصادية بين عجمان وإندونيسيا وبحث تنمية التبادل التجاري وفرص الاستثمار المتاحة. وقدم نبذة حول المميزات التنافسية التي يتمتع بها اقتصاد عجمان، وجهود الجهات المعنية بتوفير بيئة اقتصادية مرنة تتميز بسهولة وسرعة الإجراءات.

وأكد أهمية تبادل الزيارات وعقد الملتقيات بين أصحاب الأعمال والتجار من البلدين، بهدف توفير منصات للشراكة والتعاون وتبادل الخبرات، وتعزيز الروابط الاقتصادية بين عجمان وإندونيسيا، وفتح آفاق جديدة للتعاون في كافة القطاعات «الصناعية والتجارية والسياحية والتعليمية والصحية وغيرها».

وتم تقديم نبذة حول القطاع الصناعي في عجمان، ومدى تنوّع وجودة المنتجات المحلية، لتُعد الصناعة البوابة الرئيسية لزيادة التعاون المستقبلي، ونمو التبادل التجاري بين البلدين.

وتحرص غرفة عجمان على تنويع مشاركات أعضائها بالمعارض الخارجية، ومنها المعارض التي تقام في إندونيسيا. وتم توجيه الدعوة إلى الجانب الإندونيسي للمشاركة في معرض عجمان للتعليم والتدريب بنسخته القادمة في 2023. 

من جانبه، أكد ك. جاندرا نيجارا أن تنوّع مقومات الاقتصاد في إندونيسيا وعجمان سيعزز بشكل مباشر التعاون المشترك، ويزيد حجم التجارة بين البلدين، ودعا غرفة عجمان للمشاركة في المعرض التجاري بإندونيسيا والمقرر تنظيمه خلال شهر أكتوبر لإتاحة الفرصة للقاء أصحاب الأعمال من البلدين.

MENAFN28062022000110011019ID1104447279


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.