Wednesday, 17 August 2022 07:03 GMT

أيام تفصلنا عن 'وقفة عرفة'.. 'الحج والعمرة': وصول أكثر من 214 ألف حاج المدينة المنورة والتوافد مستمر.. المملكة تستقبل أول أفواج أوروبا وأمريكا وأستراليا.. والوزارة: البوابة الإلكترونية تقدم الباقات وخدمات الدعم

(MENAFN- Youm7)

أيام قليلة تفصلنا عن 'يوم عرفة' الذى تترقبه قلوب الملسمين جميعا، وباقتراب اليوم الأعظم فى مناسك الحج ، تزداد وتيرة الاستعدادات لاستقبال الحجيج، كما تستقبل المملكة العربية السعودية العشرات من رحلات الحجيج يوميا.

عدد الحجاج

كشفت إحصائية وزارة الحج والعمرة لحركة استقبال ومغادرة الحجاج في المدينة المنورة، أن عدد الحجاج الذين وصلوا إلى المدينة المنورة حتى يوم أمس بلغ 214212 حاجاً من عدة جنسيات، قدموا عبر المنافذ الجوية والبرية لأداء فريضة حج هذا العام، وفق بيان لسفارة السعودية.

وأوضحت الإحصائية أن 189447 حاجاً وصلوا إلى مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة منذ بدء استقبال أولى رحلات الحج وحتى أمس, بينما استقبل مركز الهجرة البري 17344 حاجاً إلى جانب أعداد الحجاج المتبقين في المدينة المنورة من حيث جنسياتهم، مشيرة إلى أن حجاج إندونيسيا هم الأكثر عدداً بواقع 15701 حاج في المدينة المنورة أمس، ومن العراق بعدد 10561 حاجاً، ومن نيجيريا 8312 حاجاً، ومن الهند بعدد 7664 حاجاً ثم حجاج إيران بواقع 6557 حاجاً.

وأوضحت أن 130308 من الحجاج غادروا المدينة المنورة خلال الأيام الماضية في طريقهم إلى المشاعر المقدّسة بمكة المكرمة، فيما بلغ إجمالي الحجاج المتبقين في المدينة المنورة أمس 83882 حاجاً من جنسيات مختلفة.

وأظهرت إحصائية وكالة وزارة الحج والعمرة لشؤون الزيارة تنفيذ 431 زيارة لتقييم مساكن الحجاج في المدينة المنورة خلال موسم حج هذا العام, في حين بلغ إجمالي حالات التفويج على السكن التي تم مباشرتها 825 عملية تفويج منذ بدء الموسم, بينما بلغ عدد الحجاج الذين تم إرشادهم في مختلف مواقع الخدمة 825 حاجاً، بالإضافة إلى تنفيذ 26 زيارة لتفقد الحالة الصحية الحجاج منومين في المستشفيات خلال موسم ما قبل الحج، وتنفيذ 143زيارة ميدانية لتقييم أداء مقدمي الخدمات للحجاج في مختلف محاور الخدمة.

توافد الرحلات

وتستمر أفواج الحجاج فى التوافد على المدينة المنورة ومكة المكرمة ، فقد وصل إلى مكة اليوم الفوج الأول من الحجاج الأوربيين القادمين من بريطانيا والبالغ عددهم 190 حاج ، ويمثلون الفوج الأول من حجاج دول أوروبا وأمريكا وأستراليا لموسم حج العام الجاري 1443هـ، المسجلين عبر البوابـة الإلكترونية التي أطلقتها وزارة الحج والعمرة في إطار إستراتيجية الوزارة لتطوير التجربة الرقمية لضيوف الرحمن، وضمن الجهود المبذولة لتسهيل الإجراءات المباشرة وتخفيض التكاليف ، وتتيح البوابة إمكانية التأكد من استيفاء الحاج للشروط والتي تشمل ( استكمال الحصول على الجرعات المعتمدة من لقاحات فيروس كورونا، أن يكون عمر الحاج أقـل من 65 عامًا بالميلادي بحيث يكون تاريخ الميلاد من 1-7-1957م وما بعد، ونتيجة سلبية لفحص ( PCR ) قبل مغادرتهم لبلادهم )، مع إعطاء الأولوية لمن لم يسبق لهم الحج .

وتتضمن البوابة خدمات متكاملة تضم خيارات متنوعة من الباقات وخدمات الدعم و مركز للتواصل بلغات متعددة على مدار الساعة، بالإضافة إلى إمكانية إصدار التأشيرات إلكترونيًا بما يلبي تطلعات ورغبات الحجاج من تلك الدول، ضمن إجراءات سهلة وميسرة .

وكان في استقبال الفوج الأول في مركز التوجيه بالنورية على مدخل مكة المكرمة وكيل وزارة الحج والعمرة المساعد لشئون العمرة المشرف على المبادرة عبدالرحمن شمس ،ومدير عام فرع وزارة الحج والعمرة بمكة المكرمة المهندس ممدوح عراقي ، والمشرف على الاستقبال والتوجيه حسين العدني ، وعضو المبادرة المهندس عماد قاري الذين رحبوا بالحجاج ، وقدموا لهم ماء زمزم كخير ماء يقدم للحجاج ، والورود والهدايا التذكارية .

وأعرب الحجاج الأوربيون تقديرهم لحكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده على ما يبذلونه من جهود وما يوفرونه من تسهيلات وخدمات لحجاج بيت الله الحرام، تمكنهم من أداء فريضتهم بيسر وسهولة وأمن وأمان ، معبرين عن شكرهم وتقديرهم على حسن الاستقبال الذي حظوا به منذ وصولهم لمطار الملك عبدالعزيز بجدة حتى وصولهم لمكة المكرمة والذي يعكس مدى اهتمام المملكة حكومة وشعباً بضيوفها الذين يفِدون إليها من كافة أقطار الأرض المعمورة لأداء مناسك فريضة الحج.


MENAFN25062022000132011024ID1104431687


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.