Tuesday, 16 August 2022 03:40 GMT

هدى الخميس تنال ميدالية شرف إسبانية لجهودها في تطوير الثقافة الموسيقية'

(MENAFN- Al-Bayan)

حصلت هدى إبراهيم الخميس؛ مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي، على ميدالية شرف كلية الملكة صوفيا للموسيقى، أعلى وسام تمنحه الملكة صوفيا ملكة إسبانيا، للتميز في الفنون ودعم الموسيقى.

وتُعدّ الخميس، أول امرأة عربية تُمنح هذه الميدالية تقديراً لجهودها في دعم وتطوير الثقافة الموسيقية، بالإضافة إلى دعمها المتميز لمبادرات وفعاليات كلية الملكة صوفيا للموسيقى من خلال الشراكة الاستراتيجية بين مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون والكلية على كافة الصعد.

وعبّرت الخميس عن اعتزازها العميق بمنحها ميدالية شرف كلية الملكة صوفيا للموسيقى، لما يعكسه هذا التكريم من قبل جلالة الملكة صوفيا للدور الذي تؤديه إسهاماً في ترسيخ مكانة الإمارات حاضنةً للفنون، وتحفيز الفكر المتجدد والاستثمار في المواهب الإبداعية للإنسان أياً كان، وقالت: «نهدي جميع إنجازاتنا ونجاحاتنا إلى مقام سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، أم الإمارات، التي مكّنت المرأة ودعمتها في مسيرة النهضة بطموح لا حدود له».

وأضافت: «من خلال شراكتنا مع كلية الملكة صوفيا للموسيقى، المؤسسة الأوروبية الأبرز في مجال تعليم الموسيقى، استطعنا أن نترجم رؤيتنا في الاحتفاء بالإبداع العالمي على أرض الإمارات».

من جانبه، قال ماجد حسن السويدي، سفير دولة الإمارات لدى إسبانيا، الذي شارك في حفل التكريم: «يشرفنا أن يتم تكريم هدى إبراهيم الخميس بميدالية الشرف من كلية الملكة صوفيا للموسيقى، المؤسسة العريقة في تعليم الموسيقى وتمكينها ونشرها. لسنوات عديدة، لعبت هدى الخميس دورا مهما في بناء وتطوير علاقات التعاون الثقافي بين الإمارات وإسبانيا، ونحن ممتنون لجلالة الملكة صوفيا، ملكة مملكة إسبانيا، لمنح الخميس هذا التقدير لعملها وصداقتها».

MENAFN24062022000110011019ID1104429152


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.