Sunday, 26 June 2022 03:01 GMT

فيينا تتصدر مجددا قائمة المدن الأكثر ملاءمة للعيش في العالم

(MENAFN- Al-Anbaa)

صنفت وحدة الاستخبارات الاقتصادية التابعة لمجموعة الإيكونوميست في مؤشرها السنوي، العاصمة النمساوية فيينا بوصفها المدينة الأكثر ملاءمة للعيش في العالم ، بعد أن تصدرت المدينة القائمة في عامي 2018 و.2019

وفي العام الماضي ، انخفض تقييم نوعية الحياة في المدن الأوروبية بشكل كبير بسبب عمليات الإغلاق وغيرها من قيود كوفيد19- المعمول بها في جميع أنحاء القارة ، في حين وضعت الأنشطة التجارية في نيوزيلندا كالمعتاد مدينة أوكلاند على رأس القائمة. 

ورغم ذلك ، ومع رفع معظم قيود كوفيد19- في أماكن أخرى من العالم مطلع العام الجاري، شهدت مدن في نيوزيلندا وأستراليا والصين تراجعا إلى قاع التصنيف مرة أخرى في عام .2022

ووفقا للتقرير، تسيطر المدن 'الملقحة بشكل جيد' في أوروبا وكندا الآن على القائمة حيث تأتي بعد فيينا، كوبنهاجن وزيوريخ وكالجاري وفانكوفر وجنيف. وتشمل المدن الأخرى التي تحتل المراكز العشرة الأولى فرانكفورت وتورونتو وأمستردام وأوساكا وملبورن.

وتشمل العوامل المهمة في عملية التقييم 'الاستقرار'، مما يفسر سبب تراجع كل من موسكو وسان بطرسبرج إلى المركزين 15 و13 على التوالي في التصنيف العالمي في ضوء الغزو الروسي لأوكرانيا. ولم يكن بالإمكان تصنيف كييف هذا العام، بسبب اندلاع الحرب.

وتم تصنيف دمشق بوصفها المدينة الأقل ملاءمة للعيش في العالم ، تليها لاجوس وطرابلس.

أضف تعليق(التعليقات تمثل آراء أصحابها ولاتمثل رأي 'الانباء') x مواضيع ذات صلة اقرأ أيضاً الأمم المتحدة وأهداف التنمية المستدامة
  • الأمم المتحدة وأهداف التنمية المستدامة.. 17 هدفاً لتحويل عالمنا
1 من 2استوديو الأنباء
  • think outside الصندوق برنامج..
  • المحامي بشار النصار
  • المحامية والناشطة الحقوقية نيڨين معرفي
  • عبد الله الحشاش
  • MENAFN24062022000130011022ID1104425895


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.