Wednesday, 06 July 2022 02:06 GMT

جثة مخترع برنامج مكافحة الفيروسات ماكافي ماتزال في المشرحة بعد عام على وفاته'

(MENAFN- Al-Bayan)

 

لا يزال جثمان جون ماكافي، مبتكر برنامج مكافحة فيروسات المعلوماتية الذي يحمل اسمه، موجوداً في مشرحة في مدينة برشلونة الإسبانية، بعد عام على وفاته، فيما تقدمت زوجته التي لا تصدّق فرضية انتحاره بدعوى قضائية.

وأكدت السلطات القضائية المحلية لوكالة فرانس برس الخميس أن جثة رجل الأعمال الأميركي لا تزال في مقر معهد الطب الشرعي في برشلونة.

وعُثر على ماكافي في 23 يونيو 2021 ميتاً داخل زنزانته في سجن بالقرب من برشلونة، وكان في الخامسة والسبعين.

وقالت ناطقة باسم سلطات السجون يومها لوكالة فرانس برس إنه 'انتحر على ما يبدو'، وهو ما أكده التشريح لاحقاً.

لكنّ زوجته التي قالت إنها لا تصدق فرضية انتحاره طلبت مواصلة التحقيق وإجراء تشريح جديد للجثة، معتبرةً أن التشريح الأول 'ناقص'، بحسب وكيلها المحامي خافيير فيالبا.

وبعد رفض قاضي التحقيق هذا الطلب، رفعت العائلة في نهاية المطاف دعوى قضائية تهدف منها إلى إعادة إطلاق التحقيق، لا تزال محكمة في برشلونة تدرسها.

وكتبت جانيس ماكافي على تويتر 'قبل عام سُرق منا جون ماكافي (...) وبات العالم مظلماً أكثر من دونه'.

وكان جون ماكافي الذي حقق ثروة طائلة من خلال برمجية مضاد الفيروسات التي تحمل اسمه في ثمانينات القرن العشرين، ومن ثم بات أحد أقطاب التجارة بالعملات الافتراضية، أوقف في أكتوبر 2020 في مطار برشلونة حين كان يهم بركوب طائرة متجهة إلى اسطنبول.

وجاء توقيفه غداة نشر مدع عام أميركي قرارا اتهاميا في حقه على خلفية عدم تصريحه عن إيرادات بملايين الدولارات جناها من العملات الافتراضية والخدمات الاستشارية والمؤتمرات فضلا عن مبالغ تقاضاها لقاء منحه الحق بإنجاز وثائقي عن حياته.

هذا القرار الاتهامي المؤرخ في يونيو 2020 والذي كُشف عنه الاثنين، يؤكد أن ماكافي توانى عن القيام بموجباته الضريبية بين 2014 و2018 وحوّل إيراداته على حسابات مصرفية وعملات افتراضية بأسماء آخرين بهدف التهرب الضريبي.

وأعطت محكمة إسبانية قبل وقت قصير من وفاته الضوء الأخضر لتسليمه إلى الولايات المتحدة بناء على طلب واشنطن.

وقد جرى تداول اسمه في وسائل الإعلام سنة 2012 إثر مقتل جاره في بليز بظروف غامضة، في جريمة لم تُكشف ملابساتها حتى اليوم.

واكتشفت الشرطة حينها أنه يعيش مع شابة في السابعة عشرة كما عثرت على أسلحة داخل منزله. وقد توارى ماكافي بعدها فيما يشبه مغامرات مسلسل تشويقي حبس أنفاس وسائل الإعلام مدى شهر.

وفي 2015، أوقف جون ماكافي في الولايات المتحدة على خلفية القيادة تحت تأثير المخدرات ثم غاب عن المشهد الإعلامي حتى يناير 2019 حين فر من بلده الذي كان يرغب في الترشح لرئاسته.

MENAFN24062022000110011019ID1104425824


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.