Wednesday, 06 July 2022 12:36 GMT

تنافسية

(MENAFN- Akhbar Al Khaleej)

أدرجت‭ ‬البحرين‭ ‬للمرة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬الكتابِ‭ ‬السنوي‭ ‬للتنافسيَّةِ‭ ‬العالميَّةِ‭ ‬2022‭ ‬الصادرِ‭ ‬عن‭ ‬مركزِ‭ ‬التنافسيَّةِ‭ ‬العالمي‭ ‬التابع‭ ‬للمعهد‭ ‬الدولي‭ ‬للتنمية‭ ‬الإدارية‭ ‬والذي‭ ‬يقيِّم‭ ‬كفاءةَ‭ ‬البلدان‭ ‬في‭ ‬إدارةِ‭ ‬مواردها‭ ‬لتحقيقِ‭ ‬الازدهار‭ ‬حيث‭ ‬تم‭ ‬تصنيفُ‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬ضمن‭ ‬الدول‭ ‬العشر‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬56‭ ‬مؤشرا‭ ‬يقيسُ‭ ‬مجالاتٍ‭ ‬مختلفة‭.‬

ومن‭ ‬أبرز‭ ‬أوجه‭ ‬تنافسية‭ ‬المملكة‭ ‬بحسب‭ ‬التقرير‭ ‬مهارات‭ ‬القوى‭ ‬العاملة‭ ‬إذ‭ ‬جاءت‭ ‬البحرين‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الرابع‭ ‬عالميا‭ ‬بمؤشر‭ ‬كفاءة‭ ‬المديرين‭ ‬والخامس‭ ‬عالميا‭ ‬في‭ ‬مهارات‭ ‬القوى‭ ‬العاملة،‭ ‬كما‭ ‬حلت‭ ‬المملكة‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬السابع‭ ‬عالميا‭ ‬بالمؤشرات‭ ‬المعنية‭ ‬بالمهارات‭ ‬المالية‭ ‬والمهندسين‭ ‬المؤهلين‭ ‬والخبرات‭ ‬الدولية‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬حصولها‭ ‬على‭ ‬المركز‭ ‬الثامن‭ ‬عالميا‭ ‬في‭ ‬المهارات‭ ‬العالية‭ ‬لدى‭ ‬العاملين‭ ‬الأجانب‭.‬

وهذه‭ ‬شهادة‭ ‬من‭ ‬مراكز‭ ‬خبرة‭ ‬دولية‭ ‬تؤكد‭ ‬فيها‭ ‬المهارات‭ ‬العديدة‭ ‬التي‭ ‬تتوفر‭ ‬لدى‭ ‬المملكة‭ ‬مديريها‭ ‬وعمالها‭ ‬وفنييها‭ ‬وخبرائها‭ ‬وهي‭ ‬تؤكد‭ ‬الاهتمام‭ ‬الذي‭ ‬توليه‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬بالموارد‭ ‬البشرية‭ ‬وما‭ ‬تتمتع‭ ‬به‭ ‬القوى‭ ‬العاملة‭ ‬من‭ ‬مهارات‭ ‬مهنية‭ ‬عالية‭ ‬بحيث‭ ‬أصبحت‭ ‬تنافس‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬دولي‭ ‬وتتقدم‭ ‬على‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬ممن‭ ‬هي‭ ‬أكبر‭ ‬منها‭ ‬حجما‭ ‬وأكثر‭ ‬منها‭ ‬بالموارد‭ ‬ولكن‭ ‬الحكمة‭ ‬في‭ ‬اتخاذ‭ ‬القرارات‭ ‬وإخلاص‭ ‬العاملين‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المستويات‭ ‬على‭ ‬إجادة‭ ‬العمل‭ ‬وإتقانه‭ ‬وهذا‭ ‬الوضع‭ ‬والحمد‭ ‬لله‭ ‬يعطي‭ ‬البحرين‭ ‬مجالا‭ ‬أكبر‭ ‬في‭ ‬التنافسية‭ ‬وتسهم‭ ‬في‭ ‬اجتذاب‭ ‬مختلف‭ ‬الاستثمارات‭ ‬إلى‭ ‬المملكة‭. ‬

MENAFN23062022000055011008ID1104424034


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.