Saturday, 02 July 2022 01:54 GMT

احذر.. النوم المضطرب يزيد من خطر الإصابة بالخرف

(MENAFN- Al Wakeel News)

الوكبل الإخباري - تشير الدلائل المتزايدة إلى أن النوم المضطرب يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالخرف، بحسب ما نشره موقع Boldsky.

اضافة اعلان

قامت البروفيسورة كاميلا هويوس، زميلة أبحاث في جامعة سيدني وفريقها البحثي بنشر دراسة جديدة تُظهر أن علاج انقطاع النفس أثناء النوم لدى كبار السن الذين يعانون من ضعف إدراكي خفيف يمكن أن يُحسن الذاكرة، ولكن لا تظهر نتائج مماثلة في مجالات الإدراك الأخرى على المدى القصير.

 

ضعف إدراكي معتدل
يلاحظ الفرد والأسرة والأصدقاء والأقارب بعض علامات المعاناة من حالة الضعف الإدراكي المعتدل مثل حدوث تغيرات معرفية، ولكن لا يزال بإمكان الشخص تنفيذ الأنشطة اليومية بنجاح. ويرتبط الضعف الإدراكي المعتدل بزيادة خطر الإصابة بالخرف في السنوات اللاحقة.
يرجح الباحثون أن مرحلة الضعف الإدراكي المعتدل تعد الوقت الأمثل للتدخل للمساعدة في منع التدهور لتصبح حالة خرف في المستقبل. لذا، فإنه من المهم إيجاد طرق جديدة لإبطاء التدهور المعرفي لدى أولئك الذين يعانون من ضعف إدراكي خفيف.

 

أهمية النوم لصحة الدماغ
يحسن النوم من قدرة المخ على استقرار وتوحيد المعلومات والذكريات المكتسبة حديثًا. يمكن أن تحدث هذه العمليات في جميع مراحل النوم المختلفة، ويلعب النوم العميق، المعروف أيضًا باسم النوم التصالحي، دورًا رئيسيًا.
كما يقوم الجهاز الجليمفاوي، أو نظام إدارة النفايات في الدماغ، بدور نشط للغاية أثناء النوم، خاصة أثناء النوم العميق، حيث يتم تنظيف النفايات، بما يشمل السموم، التي تراكمت في المخ أثناء النهار.
تشمل السموم الموجودة في الدماغ بيتا أميلويد، وهو أحد البروتينات الرئيسية في تطور مرض الزهايمر. يمكن أن يؤدي النوم المضطرب إلى تعطيل عملية التنظيف مما يؤدي إلى تراكم المزيد من مادة بيتا أميلويد في الدماغ.
ويمكن أن يكون اضطراب دورة النوم مرتبطًا بالتغيرات في الإدراك عندما يتقدم الشخص في العمر، وبالتالي يمكن أن يكون سببًا محتملًا لتطور الخرف.

 

توقف التنفس أثناء النوم
تشير التقديرات إلى أن توقف التنفس أثناء النوم يؤثر على مليار شخص في جميع أنحاء العالم. ويتسبب توقف التنفس أثناء النوم في إغلاق الحلق (ويسمى أيضًا مجرى الهواء العلوي) إما كليًا (انقطاع النفس) أو جزئيًا (نقص التنفس) أثناء النوم. يمكن أن تتراوح عمليات الإغلاق أو العوائق من عشر ثوانٍ إلى دقيقة واحدة ويمكن أن تؤدي إلى انخفاض مستويات الأكسجين في الدم. ولبدء التنفس مرة أخرى، تحدث عملية إيقاظ قصيرة دون أن يدرك الفرد. ويمكن أن تتكرر النوبة أثناء النوم الشديد 30 مرة أو أكثر في الساعة، مما يتسبب في نوم متقطع للغاية. يمكن أن يعاني الأشخاص المصابون بانقطاع التنفس أثناء النوم من الشخير والتقلب والالتفاف، وربما يلاحظ الآخرون توقف التنفس أو الاختناق أو اللهاث بحثًا عن الهواء أثناء النوم.

 

خطر الإصابة بالخرف
يؤدي تجزئة النوم أو النوم المضطرب وكذلك انخفاض الأكسجين في الدم ليلاً سببًا مزدوجًا لزيادة خطر الإصابة بالخرف. أظهرت الدراسات أن توقف التنفس أثناء النوم مرتبط بزيادة 26٪ في تطور الضعف الإدراكي، بالإضافة إلى كميات أكبر من بيتا أميلويد في الدماغ. ولكن لم يتم التوصل إلى تأكيد بشأن ما إذا كان علاج انقطاع النفس أثناء النوم يمكن أن يقلل من هذه المخاطر.

يتم عادة علاج انقطاع التنفس أثناء النوم عن طريق استخدام أداة لضغط مجرى الهواء الإيجابي المستمر، والمعروف باسم CPAP، حيث يقوم القناع المتصل بمضخة بنفخ الهواء باستمرار في مجرى الهواء العلوي، مما يبقيه مفتوحًا.
عند استخدام الآلة، فإنها توقف مجرى الهواء عن الانغلاق. من غير المعروف ما إذا كان علاج انقطاع النفس أثناء النوم سيقلل من خطر الإصابة بالخرف. ولكن أظهرت الدارسة الجديدة لباحثي جامعة سيدني أن ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر يمكن أن يكون مفيدًا للذاكرة على المدى القصير.
العربية 

MENAFN26052022000208011052ID1104277211


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.