Tuesday, 28 June 2022 12:58 GMT

لأول مرة.. علماء يطورون فيروسا لقتل الخلايا السرطانية'

(MENAFN- Al-Bayan)

في بارقة أمل ينتظرها الكثيرون، أجرى علماء أمريكيون تجربة سريرية لعلاج شخص مصاب بالسرطان، بفيروس مصمم لقتل الخلايا السرطانية، بطريقة لم يتم اختبارها من قبل في مواجهة المرض القاتل.

وبحسب موقع 'سكاي نيوز عربية' فإن العلاج يعتمد على فيروس فيروس مصمم لقتل الخلايا السرطانية بشكل انتقائي، مع تضخيم استجابة الجسم المناعية للسرطان.

ويأمل العلماء في حال نجاح تجربتهم أن يساعد ذلك من يعاني أوراما سرطانية خطيرة، بالتعاون مع الأدوية الأخرى المعتمدة في علاج هذه الحالات.

ويوصف الفيروس CF33-hNIS الذي يطلق عليه اسم 'فاكسينيا'، واكتشفه باحثون بمركز 'سيتي أوف هوب' بكاليفورنيا الأميركية، بأنه مذيب للأورام، أي أنه يفضل استهداف الخلايا السرطانية وإصابتها.

ولا تقتصر فوائد هذا الفيروس على إصابة الخلايا السرطانية فحسب، ولكنه يجبرها على أن تصبح أكثر قابلية للتعرف عليها من قبل جهاز المناعة.

وفي التجارب المبكرة على الحيوانات، تبين للعلماء أن الفيروس يقلل من حجم أورام سرطان القولون والرئة والثدي والمبيض والبنكرياس، حسبما ذكر موقع 'غيزمودو'.

وتعليقا على التجربة الجديدة الخاصة بالبشر، قال كبير الباحثين في مركز 'سيتي أوف هوب'، البروفيسور في طب الأورام دانينغ لي: 'حان الوقت الآن لتعزيز قوة العلاج المناعي، ونعتقد أن الفيروس فاكسينيا لديه القدرة على تحسين النتائج لمرضانا في معركتهم مع السرطان'.

وسيتم اختبار 'فاكسينيا' في المرحلة الأولى من التجارب على 100 مريض بالسرطان يعانون من أورام صلبة منتشرة أو متقدمة، وقد جربوا علاجين آخرين على الأقل.

وسيكون هدف التجارب اختبار السلامة والجرعة المثلى للعلاج التجريبي، وليس إثبات نجاح العلاج بشكل قاطع، لكن الباحثين سيتابعون ما إذا كان المرضى يتجاوبون مع 'فاكسينيا'، وما إذا كانت سرطاناتهم تتقدم، ومعدل نجاتهم على مدى السنوات القادمة لاحقا.

تابعوا البيان الصحي عبر غوغل نيوز

MENAFN19052022000110011019ID1104238381


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية



آخر الأخبار