Saturday, 25 June 2022 11:29 GMT

كلفة المعيشة تلقي بظلالها على صحة البريطانيين'

(MENAFN- Al-Bayan)

دقت أزمة كلفة المعيشة أجراس الإنذار في بريطانيا، حيث أقر نصف عدد السكان أنها جعلت من صحتهم أسوأ حالاً. وكشف استطلاع للرأي أجرته شركة «يوغوف» أن 55 بالمئة من البريطانيين يشعرون بأن حالتهم الصحية باتت أسوأ. ويأتي هذا التراجع الصحي لدى أكثر من نصف المجتمع البريطاني نتيجة أزمة تكاليف المعيشة.

وتبين بحسب استفتاء شمل 2001 شخص بإشراف كلية الأطباء الملكية أن %55 شعروا بأن صحتهم قد تدهورت بسبب قضايا تتعلق بارتفاع تكاليف التدفئة وغلاء الطعام. واحد من أربعة من هؤلاء الأشخاص تم إبلاغهم بأن الضغط النفسي الناتج عامل دافع لسوء الحالة الصحية. وقال أندرو غودارد رئيس كلية الأطباء الملكية: «أزمة تكاليف المعيشة بالكاد بدأت، لذا فإن واقع اختبار شخص من أصل اثنين تدهور حالتهم الصحية يجب أن يدق جرس الإنذار».

وأكد البروفيسور سير مايكل مارموت مدير كلية لندن الجامعية بالقول: «من الواضح أن أزمة المعيشة تقضي على الحالة الصحية ورفاه الناس. والمفاجئ أن ذوي معدلات الدخل فوق المتوسط هم من ضمن الفئات المتأثرة أيضاً». 

MENAFN19052022000110011019ID1104238306


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية



آخر الأخبار