Saturday, 02 July 2022 04:50 GMT

الملياردير توماس باراك يحصد تبرعات لحملة ترامب للاستثمار في الإمارات

(MENAFN) صرح ممثلو ادعاء اليوم الثلاثاء الموافق 17 ايار، بأن الذي جمع تبرعات لمشروع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب ، الملياردير توماس باراك سعى لجمع استثمارات من اثنين من صناديق الثروة السيادية في الإمارات في نفس الوقت الذي كان يضغط فيه بصورة غير قانونية للدولة الخليجية.

وفي قائمة اتهام حديثة وصلت لمحكمة اتحادية في بروكلين، افاد المدعون بأن شركة إدارة استثمارات يترأسها باراك استقلبت التزامات رأسمالية من صندوقين بالإمارات، لم يتم الاعلان عن اسميهما، وصل مجموعها الى 374 مليون دولار قبل خمسة اعوام، بعد عدم استقبال أموال جديدة من أبوظبي من عام 2009 إلى عام 2016.

كان هذا في نفس الوقت الذي كان باراك ترأس لجنة تنظيم حفل تنصيب ترامب قبل 5 اعوام وكان يزور البيت الأبيض يومياً، يضغط سرا على إدارة ترامب من اجل الإمارات بين عامي 2016 و 2018.

MENAFN18052022000045014146ID1104234625


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.