Thursday, 30 June 2022 06:57 GMT

39 % زيادة قروض 'التنمية والتشغيل' في الربع الأول

(MENAFN- Alghad Newspaper)

محمد أبو الغنم
عمان- أعلن مدير عام صندوق التنمية والتشغيل منصور الوريكات ان الصندوق منح قروضا بقيمة 3.2 مليون دينار منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية شهر آذار (مارس) الماضي، مقارنة مع 2.3 مليون خلال الفترة نفسها من العام 2021، وبزيادة نسبتها 39 %.
وقال الوريكات في حديث مع“الغد” ان المشاريع المستفيدة من الصندوق خلال هذه الفترة بلغ 234، مقارنة مع 267 مستفيدا خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
وحول خلق فرص العمل، وفرت مشاريع الربع الأول من العام الحالي 696 فرصة، مقارنة مع 426 فرصة عمل وفرتها المشاريع المستفيدة خلال الربع الأول من العام 2021.
وبين أن من الاجراءات التخفيفية التي قدمها الصندوق لمنتفعيه، تأجيل القروض لمدة 4 أشهر بدأت في الاول من شهر نيسان (أبريل) الماضي ولغاية شهر تموز (يوليو) المقبل.
وركز الوريكات على ان التمويل يجب ان يذهب لمستحقيه الباحثين عن فرص حقيقية لإقامة مشاريعهم حتى لا يتحول المقترض او المنتفع الى متعثر.
وأشار الى استحالة اخذ تمويل دون اقامة المشروع على ارض الواقع، حيث يوجد فريق متخصص لمراقبة إنشاء المشروع منذ الخطوة الاولى ولغايات دوران المشاريع المقامة.
وبين ان الصندوق يفتح ابوابه امام الراغبين بالاستفادة من البرامج لدعم التحول من مستهلك أو عاطل عن العمل إلى منتج وعامل ومشغل.
يشار إلى نسبة المرابحة في صندوق التنمية والتشغيل تتراوح مابين صفر و5 % حسب البرنامج التمويلي والمحافظة التي أنشئ فيها المشروع.
ويصل حجم تمويل المشروع الذي يموله الصندوق الى 75 ألف دينار.
وتأسس صندوق التنمية والتشغيل العام 1989، وباشر عملياته الإقراضية العام 1991 كمؤسسة حكومية ذات استقلال مالي وإداري يُعنى بتنمية وتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر (الميكروية) من خلال إيراداته الذاتية.

MENAFN17052022000072011014ID1104232163


إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة "شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية" على توفير المعلومات "كما هي" دون أي تعهدات أو ضمانات... سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

النشرة الإخبارية